الشبكة الليبرالية الحرة

الشبكة الليبرالية الحرة (https://libral.org/vb/index.php)
-   المنتدى العام ( سياسة و فكر ) (https://libral.org/vb/forumdisplay.php?f=2)
-   -   الهدف من الربيع العربي هو التخريب والتدمير والتقسيم وليس إسقاط الأنظمة (https://libral.org/vb/showthread.php?t=313965)

الكلاسيكي 16-02-2021 02:09 PM

الهدف من الربيع العربي هو التخريب والتدمير والتقسيم وليس إسقاط الأنظمة
 
الأحداث التي مرَّ بها العالم العربي منذ سنة 2010 ليست عشوائية وفي عالم الجيوبوليتكس والسياسة الدولية, تلك كلمة محذوفة من القاموس. القضية ليس لها علاقة بنظرية المؤامرة, هناك مخطط الشرق الأوسط الكبير أو مايعرف بمخطط سايكس-بيكو2 أو مخطط برنارد لويس. التسميات لاتهم ولكن الهدف النهائي هو تقسيم البلدان العربية خصوصا تلك التي يمكن اعتبارها خطرا على أمن الكيان الصهيوني. إن تصنيف أنظمة الحكم في الوطن العربي ليس له علاقة بكل تلك الأحداث لأن نظام الحكم ممثل بشخص رئيس أو ملك أو رئيس وزراء لا يحمل إلا أهمية رمزية حيث لا يعتمد نجاح المخطط على سقوط نظام حكم أو رئيس أو ملك, بل على كمية التدمير والتخريب والتلاعب بالعقول ووعي الشعوب.

التاريخ يتحدث حيث هناك مراحل من أجل تقسيم أي بلد ولكن المرحلة الأولى والأهم هي التلاعب بعقول ووعي مواطني ذلك البلد وهي مرحلة قد تستغرق من الأعوام 40 سنة, يعني جيلا أو جيلين. ويحكي لنا القرأن عن تيه بني إسرائيل في صحراء سيناء 40 سنة وسبب ذلك هو عصيانهم حيث أراد الله إستبدال الجيل الفاسد بجيل صالح. وسائل الإعلام في الوطن العربي مثل قناة الجزيرة القطرية لعبت دورا رئيسيا في التلاعب بوعي المواطن العربي والتمهيد للتطبيع مع العدو الصهيوني وأنه العربي هو عدو العربي وأن الصهيوني ليس هو العدو. قناة الجزيرة أدخلت الصهيوني عبر شاشتها الى كل منزل عربي وذلك بذريعة سماع رأي الطرف الأخر كأن المحتل أصبح له رأي يستحق أن تسمعه الشعوب. قناة العربية السعودية تم إنشائها من أجل منافسة قناة الجزيرة ولكنها فشلت في ذلك وإن كانت ومازالت تلعب دورا مهما في تزوير الحقائق والتلاعب بعواطف المشاهدين. الفرق الوحيد بين قناة الجزيرة والعربية هو أن الكذب الذي تمارسه قناة الجزيرة أكثر إتقانا و إقناعا حيث تنفق قناة الجزيرة بدون حساب ولديها ميزانية تمويلية ضخمة جدا.

المرحلة الثانية هي التمهيد من أجل أحداث إقتصادية معينة بهدف إضعاف البلد وتهيئته من أجل الدخول في مرحلة الفوضى الخلاقة. ومن خلال الشواهد والقرائن يتبين دور البنك الدولي وصندوق النقد الدولي وصنائعهم الذين يتسللون الى المناصب القيادية في عدة دول عربية. وهناك شاهد تاريخي وإن كان ليس له علاقة مباشرة مع الوطن العربي وهو حرب البلقان وتقسيم يوغسلافيا حيث لعبت المؤسسات المالية الدولية دورا محوريا في بلورة بدايات الأزمة وإن كان ذلك الدور يتم التعتيم عليه إعلاميا. وفي دول قد يستغرق ذلك فترة أطول من دول أخرى. على سبيل المثال فإن المرحلة التي يطلقون عليها الإصلاح الإقتصادي بدأت مع بداية فترة حكم السادات وظهرت نتائجها من سنة 2008 الى سنة 2011 بداية الأحداث في مصر. الأمر في سوريا كان مختلفا قليلا حيث بدأت الأحداث في في لبنان مع قيام جهات دولية بتدبير اغتيال رئيس الوزراء رفيق الحريري ثم ممارسة الضغط على سوريا من أجل خروج الجيش السوري من لبنان سنة 2005 حيث تم تعيين عبدالله الدردري في منصب نائب رئيس الوزراء للشؤون الإقتصادية بهدف تحرير الإقتصاد السوري. عبدالله الدردري عمل سابقا في البنك الدولي وغادر منصبة بحلول سنة 2011 وبداية الأحداث في سوريا.

مصر وسوريا ليست إلا أمثلة وهناك الكثير من الحالات التي يمكن دراستها. العراق تم إسقاط نظامه عبر الغزو العسكري المباشر سنة 2003 بعد أن تم إضعافه عبر الحصار الإقتصادي والسبب هو حماقة غزو الكويت حيث لايمكن أن يعتقد أي شخص لديه أدنى ذرة من التفكير أن الولايات المتحدة سوف تترك من يقترب من منابع النفط في الخليج العربي من دون حساب. السودان تم تقسيمه بين الشمال المسلم والجنوب المسيحي حيث كانت البداية إنقلاب عسكري قاده سنة 1989 تنظيم الإخوان المسلمين ممثلا عبر حسن الترابي الذي كان ينظِّرُ للإنقلاب عقائديا وعمر حسن البشير الذي كان ضابطا في الجيش. وقد كان ينتظر مصر مصيرا مماثلا لجارتها السودان لولا أن قام الجيش المصري بعزل ممثل الإخوان المسلمين محمد مرسي بعد أن فاز في انتخابات شابتها شبهات التزوير والتلاعب بالأصوات. ولكن مصر رغم ذلك مازالت على رادار التقسيم الى دولة قبطية واخرى نوبية يتم ضم أجزاء من السودان اليها بينما سيناء سوف يتم ضمها الى قطاع غزة. القاهرة وبعض المناطق المحيطة بها هي كل ماسوف يتبقى من مصر إن نجح المخطط بذلك والعياذ بالله. وعلينا عند هذه النقطة أن نأخذ أمرا مهما في عين الإعتبار هو أن السياسة الأمريكية خلال المرحلة التي تلت غزو العراق وعدد الضحايا المرتفع من الجنود الأمريكيين والرأي المحلي والدولي المعارض لذلك, فقد قامت بتغيير سياستها عبر دعم جماعات محلية معارضة ومنظمات المجتمع المدني من أجل تفتيت البلد داخليا وأن الهدف تحول من إسقاط النظام الى إسقاط البلد و تدميره وتخريبه.

حصاد أحداث الربيع العربي حتى سنة 2021 لا تنبئ بأي خير قادم ولو بعد مائة سنة. تونس تعاني اقتصاديا ومن الإرهاب والإضطرابات السياسية حيث يتم إغتيال شخصيات معارضة للغنوشي وحزب النهضة وحتى محاولة تسميم الرئيس التونسي قيس سعيد, مصر مازالت تعاني اقتصاديا حيث بلغت خسائرها من أحداث الربيع العربي ما يزيد عن 10 مليار دولار, ليبيا مقسمة بين حكومتين حيث تخوض قوات حكومية تتلقى دعما عربيا ودوليا معارك ضد خصومها ممن يتلقون الدعم من تركيا ومن تنظيمات إرهابية على رأسها داعش بينما يخوض الجيش السوري معارك شرسة ضد أخر جيوب تنظيم داعش وجبهة النصرة في سوريا في محافظة إدلب والبادية السورية.

مع تمنياتي للجميع بدوام الصحة والعافية

رابط الموضوع على مدونة علوم وثقافة ومعرفة
https://science-culture-knowledge.bl...g-post_16.html

الرجاء التكرم الضغط على رابط الموضوع بعد الإنتهاء من قرائته لتسجيل زيارة للمدونة

النهاية

المفكر الجديد 16-02-2021 02:18 PM

الربيع العربي قامت به الشعوب العربية لتردي الاوضاع الاقتصادية والاجتماعية في بلدانهم ، لكنه ركب من قبل المحاور المتصارعه علي صناعة النظام العالمي الجديد

د/عبدالله 16-02-2021 02:33 PM

ما حدث عام 2011 م , كان الجولة الأولى من جولات تغيير الأنظمة في العالم العربي التي اثبتت فشلها , تلتها الجولة الثانية عام 2019 م , وستتلوها جولات أخرى حتى تصل الشعوب العربية في بلدانها الى ما تستحقه من حرية وكرامة وعدالة اجتماعية ..

مستر T 16-02-2021 04:08 PM

لو كل حكومه تعطي مواطنينها حقوقهم ما حصل. ثورات الخطاء ليس من الشعوب الخطاء من الحكام هم من يجعل المواطنين يثورون ضدهم بضغطهم للمواطنين و اهمالهم ثم بعد ذالك الدخول في تحدي مع المواطن من الاقوى المواطن لا يجد ما يخسره فيخرج ضد الحاكم مهما كان جبروته حتى وان خسر حياته او وطنه اما العزه للجميع من حاكم و محكومه او نفقد كل شي جميعا حاكم و محكوم

الروح الحره 16-02-2021 04:14 PM

سياسة نشر الفوضى الخلاقة بالشرق الأوسط

سوداء واشنطن كوندليزا رايس - صاحبة الإطروحه
المنفذين - هيلاري واباما
الهدف - إقامة دولة إسرائيلية كبرى

فارس النضال 16-02-2021 04:36 PM

احسنت كلاسيكي ونتفق مع بعضه ونختلف مع بعضه
والربيع العربي كان تعبير عن الامة وبسبب العاطفة الدينية الهوجاء سيطر عليها الاسلام السياسي
وأن تحكمك بساطير عسكر اتو على ظهر دبابة ولا تحكمك لحية مطوع حتى لو اتى بصندوق الانتخاب
لان الثاني قد ينقلب ويقتلك وينتهك عرضك اعتقاد منه انه يتقرب الى الله وهنا تكمن الخطورة

يامعشر الامة يامعشر الشباب فرو من هؤلاء المنافقين والله ان تمكنو منكم تَمر عليكم ليالي سود
هؤلاء البهائَم مكانهم مراكز الكتاتيب ودور العبادة فقط

اول 16-02-2021 06:45 PM

انتم ياقطعان الدول الضائعة من كان يشجع الربيع العربي
كان حالكم وقتها مثل الكلب اللي يفرح بمصاب اهله حتى يحصل على عظمة
وكان نباحكم مزعج وقتها
تذكر ؟

تولستوي 16-02-2021 08:00 PM

الدول التي لها ثورة سابقة سهل جرها لثورة تالية
لكن السعودية لأنهم لم يتمرنوا على الثورة صعب تحريكهم و الهدف هو إسقاط الملكيات
الهدف إسقاط الملكية كملكية مصر و إيران
تصوروا يسقطوا آل سعود و يحكمنا الهيئة مثل إيران .... الله لا يقوله

لاحظوا مصر كيف عزتهم أيام الملكية و ذائقتهم الفنية و كيف هم مع المجنون جمال عبدالناصر

الله يحفظ آل سعود و باقي الملكيات و المشايخ

حبك إنت غيمة سمرا مرة تحكي من حزنها و مرة تبكي في الضلوع
البحر غير السفينة و البراري مو مدينة و القمر غير النجوم

أبو حجوز 16-02-2021 09:06 PM

الغرض من الربيع العربي
..
تشرذم الدول العربية وتخبطها وسقوط جيوشها وانظمتها
ثم تقسيمها الى شقف شقف
..
وعندما تتقسم الى شقف متناحرة بالطائفية والعنصرية في كل شقفة
فمن سيشكل خطراً على اسرائيل ؟
..
الجواب : لا احد

لسنا منافقين بل ملحدون 16-02-2021 09:17 PM

فائدة الربيع شم النسيم

ليبرا 16-02-2021 10:48 PM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة د/عبدالله (المشاركة 6856606)
ما حدث عام 2011 م , كان الجولة الأولى من جولات تغيير الأنظمة في العالم العربي التي اثبتت فشلها , تلتها الجولة الثانية عام 2019 م , وستتلوها جولات أخرى حتى تصل الشعوب العربية في بلدانها الى ما تستحقه من حرية وكرامة وعدالة اجتماعية ..

هل تعني ان سوريا والعراق وحتى تونس وليبيا افضل كحريه وكرامه وعداله الآن من السابق
حدث العاقل بما لا يُعقل هذا ما يعنيه ردك

الموضوع صحيح فثمرة الربيع العربي الوحيده هي التخريب وبعده التقسيم وايضا تغيير الانظمه ولنا في الدول التي تأثرت قد تغيرت فيها الانظمه
دول كبرى قاعده تتمغط علينا وحاطه حرتها على العرب صايرين فريسه غزلان

بالتأكيد الحل الان وخاصة انه سيكون الربيع الثاني اقصد الحكومات اصبح لديها خبره سابقه
الحكومات يجب ان تُنمي الجانب الوطني بين شعوبها وهذا يتطلب منها اولا البذل والعطاء حتى لو كانت من الدول التي لا تعطي ومن الدول الفقيره وايضا التحذير لشعوبها مما حصل في الدول التي مرت بالربيع رقم واحد

الربيع تخصص اوبامي وبايدن استمرار له اتمنى ان لا يستمر مثله ثمان سنوات

بلقيس 17-02-2021 01:20 AM

صحيح ، المهم الفوضى والتخريب اما الرئيس والنظام والحاكم فمجرد تحصيل حاصل
في سوريا مادام حل الخراب والدمار فلايهم سقوط النظام
في مصر حقق اسقاط مبارك تقسيم المصريين عن طريق الانتخابات وفوز الاخوان ثم الانقلاب عليهم وعودة حكم العسكر وتيتي تيتي زي مارحتي زي ماجيتي
المهم ان المصريين لم يعودوا يقولون مصر بل يقولون اخوان وبلحة وفلول وما الى ذلك

في ليبيا باالاضافة الى الفوضى كان يجب الانتقام من الطالب الشقي المزعج والتخلص منه وتأديب الآخرين يعني شووفوا وش صار له ممكن يصير لكم
العراق طبخوه على نار هادئة من عام 90 الى 2003
وش باقي بعد ؟
اليمن وهو الفخ ومعمل التجارب ...

د/عبدالله 17-02-2021 07:32 AM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ليبرا (المشاركة 6856813)

بالتأكيد الحل الان وخاصة انه سيكون الربيع الثاني اقصد الحكومات اصبح لديها خبره سابقه
الحكومات يجب ان تُنمي الجانب الوطني بين شعوبها وهذا يتطلب منها اولا البذل والعطاء حتى لو كانت من الدول التي لا تعطي ومن الدول الفقيره وايضا التحذير لشعوبها مما حصل في الدول التي مرت بالربيع رقم واحد

وهذا بالضبط الحل الذي ننشده , فأن حدث فلن يتكرر الربيع العربي وما خلفه من مشاكل , وان لم يحدث فما على الشعوب الا ان تجرب مرة تلو أخرى حتى تنجح ..
لو لم يكن من نتائج ربيع عام 11 م الا كسر حاجز الخوف , وكنس الرموز الديكتاتورية حينها لكان كافيا لتحقيق النجاح النسبي ..:s183:

الكلاسيكي 17-02-2021 10:02 AM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المفكر الجديد (المشاركة 6856596)
الربيع العربي قامت به الشعوب العربية لتردي الاوضاع الاقتصادية والاجتماعية في بلدانهم ، لكنه ركب من قبل المحاور المتصارعه علي صناعة النظام العالمي الجديد

قد أتفق أو أختلف معك في ذلك ولكن علينا أن نسأل هل هو تردي طبيعي أم مصطنع؟
بداية الأحداث في مصر وظهور حركة كفاية كان في إضراب عمال شركات الغزل والنسيج في مدينة المحلَّة وقد تحدث البعض أن سببه إرتفاع أسعار المواد الغذائية الأساسية خصوصا القمح. ولكن هل النظام المصري كان السبب في إرتفاع أسعار القمح أن المضاربين في بورصات السلع؟ وقد تبين بعد بحثي في شبكة الإنترنت أن عمال غزل المحلة لديهم تاريخ في الإضرابات ولذلك لا أعتقد أن تبلور ملامح حركة كفاية سنة 2008 وإنطلاقها من مدينة المحلة كان مجرد صدفة.

الكلاسيكي 17-02-2021 10:07 AM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة د/عبدالله (المشاركة 6856606)
ما حدث عام 2011 م , كان الجولة الأولى من جولات تغيير الأنظمة في العالم العربي التي اثبتت فشلها , تلتها الجولة الثانية عام 2019 م , وستتلوها جولات أخرى حتى تصل الشعوب العربية في بلدانها الى ما تستحقه من حرية وكرامة وعدالة اجتماعية ..

الحمدالله أن الجولة الأولى أثبتت فشلها في رأيك. أنت تبحث عن حالة مثالية وهي غير موجودة. الشعوب العربية فوضوية وليس لديها وعي أو أي خطة عمل من أجل مرحلة ما بعد إسقاط النظام. الشعوب تستحق الحرية والكرامة والعدالة الإجتماعية عندما تعمل على ذلك. عندما تفرغ المحاكم من المتخاصمين على أتفه الأمور ومن يستغلون القانون ويقومون بلي عنق الحقيقة ومن يأكلون الحقوق, عندها تبدأ لحظة التغيير الحقيقية وغير ذلك عبارة عن فوضويات.


الساعة الآن 07:01 PM.

Hosting & Protection by: HostGator & Sucuri & CloudFlare
Powered by vBulletin Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, JelsoftH Enterprises Ltd