الشبكة الليبرالية الحرة

الشبكة الليبرالية الحرة (https://libral.org/vb/index.php)
-   المنتدى العام ( سياسة و فكر ) (https://libral.org/vb/forumdisplay.php?f=2)
-   -   الزواج الثاني للمطلقة (https://libral.org/vb/showthread.php?t=295984)

لسنا منافقين بل ملحدون 05-11-2019 03:27 PM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة wes (المشاركة 6417283)
والله لقد صدقت اَي مشروع عربي او اسلامي نهضوي
كانت السعودية تدمره عن بكرة ابيه

والله ما قلت غير الحق
وابغاك تكمل وصدام دمرته
والآن تحاول بكل ما أوتيت من قوة تدمير تركيا
ولهذا وجود السعودية ضروري لأمن اسرائيل
لان اَي مشروع عربي او اسلامي حقيقي لن يقبل
بطغيان اسرائيل
والسعودية موجودة بالخدمة دائما وابدا وفي الموعد

وقد يراها البعض الاخر تقاطع مصالح

كالخمر هناك من يسميه مشروب ووحي
والربا فوايد
نفس المنطق

صار تواجدك وتواجد اسرائيل واحد
عندهم نفس الرؤى
ونفس الأهداف
ونفس القواسم المشتركة

لان السعودية أصبحت تنظر بعين الريبة كاسرائيل تماما لكل جيرانها
اَي مشروع عربي او اسلامي حقيقي هو تهديد لوجودها ولكيانها
فالسعودية وإسرائيل
يتشاركون نفس النظرة ونفس الايدلوجيا لأي مشروع عربي او اسلامي
بانهم مصدر خطر على تواجدهم
عشان السعودية ترتاح وتشعر بالأمن والامان
لازم كل العرب والمسلمين ان يموتوا
هذا الشي الوحيد الذي سوف يعطيها الشعور باستقرار أمنها القومي
وكذلك لن تشعر اسرائيل بالامان
حتى يموت ليس اخر فلسطيني
انما اخر واحد في الكرة الارضيّة يقول لا اله الا الله محمد رسول الله

ولذالك ظهر مشروع الشرق الاوسط الجديد ........... اصبح الشعوب العربية تعي الدور التي لعبته سعودية .......... الرئيس الامريكي اوباما كان قد خطط لتقسيم السعودية

لكن ظهور ترامب اجل هذا المشروع ......... للاسف الشعوب العربية تتمنى تقسيم السعودية وهذا خطاء .......... شو راح نستفيد ان تقسمت السعودية لذا انا مع بقى السعودية في صدارة على ان تنهض مصر وسوريا والعراق

لكن للاسف العرب تلعب السياسة لتدمير بعضهم البعض

لسنا منافقين بل ملحدون 05-11-2019 03:32 PM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو محمد الفلسطيني (المشاركة 6417289)
وجهة نظر لكني لا أظنها صحيحة أو اقتربت من الصحة ، الإخوان لن يصالحوا السيسي و زمرته مالم يتم عودة مرسي للحكم .... وما عندهم شيء يخسروه بعدما خسروا كل شيء ، فالنظام المصري أوصل الأمور إلى نهايتها ( ومع الكل ) ، و لم يترك أي مجال للعودة .

اسأل الله الخير لمصر الحبيبة ولكل المصريين .

الاخوان كان ورع طايش يمتلك من الحماسة لان يتهور ......... لماذا السيسي لا يرحب بهم ...... ألم يرحب بهم الرئيس السادات واخرجهم من السجون وفتح لهم صدره العاري ليتلقى رصاصات الاخوان ومات

الفتاه الهاربة ستعود الى مصر ..................... مرسي مات في السجن والمثل يقول الي فات مات

Wes 05-11-2019 03:32 PM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة لسنا منافقين بل ملحدون (المشاركة 6417293)
ولذالك ظهر مشروع الشرق الاوسط الجديد ........... اصبح الشعوب العربية تعي الدور التي لعبته سعودية .......... الرئيس الامريكي اوباما كان قد خطط لتقسيم السعودية

لكن ظهور ترامب اجل هذا المشروع ......... للاسف الشعوب العربية تتمنى تقسيم السعودية وهذا خطاء .......... شو راح نستفيد ان تقسمت السعودية لذا انا مع بقى السعودية في صدارة على ان تنهض مصر وسوريا والعراق

لكن للاسف العرب تلعب السياسة لتدمير بعضهم البعض

انا ما ابغى السعودية تتقسم وللا تتدمر
لكن في نفس الوقت ما ابغى السعودية تدمرني
ولا ابغى ايران تدمرني
ولا ابغى تركيا تدمرني عشان مصالحهم السياسية وأطماعهم التوسعية
اذا ما قدرنا نتحد كمسلمين
اضعف الايمان
كل واحد يلزم نفسه وبيته

وعلى فكرة نقدر نعيش مع بعض بدون ما اتمنى دمارك وخراب بيتك
او تتمنى خراب بيتي او دماره
نقدر نعيش مع بعض اتمنى عمار بيتك وتتمنى عمار بيتي
لانه اللي يجمعنا اكثر من اللي يفرقنا
لو كان قومي يعلمون

لسنا منافقين بل ملحدون 05-11-2019 03:41 PM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة wes (المشاركة 6417297)
انا ما ابغى السعودية تتقسم وللا تتدمر
لكن في نفس الوقت ما ابغى السعودية تدمرني
ولا ابغى ايران تدمرني
ولا ابغى تركيا تدمرني عشان مصالحهم السياسية وأطماعهم التوسعية
اذا ما قدرنا نتحد كمسلمين
اضعف الايمان
كل واحد يلزم نفسه وبيته

لابد من التدخل في شئونك الداخليه .............. امريكا وبريطانيا لديها وكلاء في كل جزء بالعالم هؤلاء الوكلاء لهم الحق في تدخل في شئونك بضوء اخضر من امريكا وبريطانيا ......... كذالك تفعل ايران جندت لها وكلاء ليتدخلوا في شئونك الداخلية ............. ايران اقتبست فكرة الوكلاء من الدول الغربية

فرضت على السعودية لعب الدور الاقليمي للاسف لن جد من العرب من يستجيب لها او لايران او لتركيا

أبو محمد الفلسطيني 05-11-2019 03:51 PM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Wes (المشاركة 6417291)
احنا وصلنا للنهايات فعلا ليس في مصر
بل في العالم الاسلامي برمته

احنا وصلنا خلاااااااااص لعنق الزجاجة
يا الاسلام حينتهي تماما في العشرين سنة القادمة
او حيرجع يحكم العالم
احنا الان مو في الحلقة الاخيرة
احنا في الحلقة قبل الاخيرة

احنا وصلنا النهايات اللي ما فيها خط رجعة

طول بالك :i3:

كعرب كثير من الدول وصلت للآخر بكل ما تحمله الكلمة من معنى ، لكن كمسلمين لا طبعا ، فالعثملي راجع و يحمل في جعبته ثأرالتاريخ ، والإيراني يتمدد على فشل الآخرين ، والجنوب شرق آسيوي يتطور ويتقدم ... أما العرب ( ومعهم اسرائيل فوق البيعة ) أمم انتهت ، بالأحرى ولدت ميتة منذ الثورة العربية الكبرى و وعد بلفور و الفشل الذريع في قراءة الأحداث و المآلات .

هذه المنطقة لا تعيش بأوهام سايسبيكو و سان ريمو ووعد بلفور وقطر وحفتر و القذافي والكويت و صدام العراق و حنا العرب يا مدعي العروبة و الحكي الفاضي الذي لا يؤدي إلا مزيد الاستحمار ، هذه المنطقة إما أن تمسك بزمام أمرها ككتلة واحدة متماسكة أو يمسكها غيرها من جيرناها ( فارس و بيزنطة ) وبالقرن الحالي: إيران وتركيا ( إلا أن تحدث معجزة سماوية ) .

طبعا لا أسف عليهم ( وجهة نظري ) .

أبو محمد الفلسطيني 05-11-2019 04:04 PM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة لسنا منافقين بل ملحدون (المشاركة 6417296)
الاخوان كان ورع طايش يمتلك من الحماسة لان يتهور ......... لماذا السيسي لا يرحب بهم ...... ألم يرحب بهم الرئيس السادات واخرجهم من السجون وفتح لهم صدره العاري ليتلقى رصاصات الاخوان ومات

الفتاه الهاربة ستعود الى مصر ..................... مرسي مات في السجن والمثل يقول الي فات مات

تغير الزمن يا ملحد ... الرئيس السادات كان يريد أن يتجه إلى المعسكر الغربي ، لذلك لم يجد أفضل من استغلال الاخوان للحد من نفوذ الاشتراكية في بلده ، أما الآن فالزمن تغير ، فالاخوان عقدوا صفقة مع الامريكان ( طبعا عبط ) و الامريكان نكثوا بعهدهم ( طبعا كالعادة ) و المفاوضات كانت بين الغرب و الاخوان بعد الانقلاب ( ولا دخل للسيسي بها ) ، لذلك لا أجد ما تجده ، وأتمنى لو أنا متفائل هكذا ، لكن ما في من هالحكي حكي ، السيسي و النظام المصري استغل الفرصة و أوصل الأمور لنهايات غير قابلة للرجعة ( بضوء أخضر غربي طبعا ) ، حتى لو تم الانقلاب على السيسي الاخوان لن يصالحوا ، صعب أن يقبلوا بالشرط الغربي المطلوب ، و مستحيل أن يعود مرسي للحياة و لسدة الحكم ، لذلك الباب موصد ضمن معادلة مصر ما بعد حسني مبارك .

آهابس 05-11-2019 05:10 PM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الاسكندرانى (المشاركة 6417281)
ما شاء الله على ادب الخوار والاختلاف
لتعلم هناك انظمه حكم ودول كفرج العاهره
ولتسأل ترامب عنهم

ليه تعيب علي ألفاظي و تسمح لنفسك أن تمارس ما فعلته أنا
يعني السالفه عندك كأنها مبدأ و هذا كذب لو كنت صاحب مبدأ صادق لما فعلت نفس ما تنقده علي

لكن الفرق بيننا أني لست محامي عن أحد لا انظمة و لا أخوان كما تتوهم أنت
عكسك أنت يا أخوان خامنئي :i3:

آهابس 05-11-2019 05:12 PM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة لسنا منافقين بل ملحدون (المشاركة 6417276)
فرض حصار شامل على دول الخليجية ومنع اي سفن تصدر البترول ...... بمساعده سوريا الاردن العراق وايران واليمن ولماذا احتاج الى تركيا طز بتركيا وطز بالكنافة الاسلاميه اقصد الخلافة ايه نسيت سلطنة عمان الاباضية

هرتله في هرتله

لسنا منافقين بل ملحدون 05-11-2019 08:11 PM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو محمد الفلسطيني (المشاركة 6417309)
تغير الزمن يا ملحد ... الرئيس السادات كان يريد أن يتجه إلى المعسكر الغربي ، لذلك لم يجد أفضل من استغلال الاخوان للحد من نفوذ الاشتراكية في بلده ، أما الآن فالزمن تغير ، فالاخوان عقدوا صفقة مع الامريكان ( طبعا عبط ) و الامريكان نكثوا بعهدهم ( طبعا كالعادة ) و المفاوضات كانت بين الغرب و الاخوان بعد الانقلاب ( ولا دخل للسيسي بها ) ، لذلك لا أجد ما تجده ، وأتمنى لو أنا متفائل هكذا ، لكن ما في من هالحكي حكي ، السيسي و النظام المصري استغل الفرصة و أوصل الأمور لنهايات غير قابلة للرجعة ( بضوء أخضر غربي طبعا ) ، حتى لو تم الانقلاب على السيسي الاخوان لن يصالحوا ، صعب أن يقبلوا بالشرط الغربي المطلوب ، و مستحيل أن يعود مرسي للحياة و لسدة الحكم ، لذلك الباب موصد ضمن معادلة مصر ما بعد حسني مبارك .

كلام جميل .... ولكن السياسة فيها من المرونة ...... ألم يخدع انور السادات الاسرائيلين واعتقد انه زار اسرائيل .... وكما تعرف اسرائيل ليست دولة اشتراكية ........... الرجل السياسي كا السادات ليس موظف لدى الغرب او للانظمة الاشتراكية ..... انور السادات اطلق سراح الاخوان من سجون واراد ترويضهم لكن الاخوان كانوا متعصبين طائشين .......... على العموم الاخوان اما ان ينتحروا الى الامام او يعودوا الى بيت الطاعة

مصر ان فقدت الاخوان او العسكر فلن يكون لها دور مؤثر في المنطقة العربية، وهذا ما اريد قوله

أزمير 05-11-2019 08:49 PM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة آهابس (المشاركة 6417318)
هرتله في هرتله

موضوع ملوث. سياسياً ولغويا.
انصحك بالمغادرة.

ولد صبيا 05-11-2019 09:20 PM

الاخوان جاءتهم فرصة لتولي الحكم لكن لضعفهم في السياسة فشلوا وفقدوا الحكم وتم رميهم في الزنزانة لكن انهمي جعواللحكم تاني ممكن لكن بصعوبة جدا ان لم تكن مستحيلة.

أبو محمد الفلسطيني 06-11-2019 12:03 PM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة لسنا منافقين بل ملحدون (المشاركة 6417385)
مصر ان فقدت الاخوان او العسكر فلن يكون لها دور مؤثر في المنطقة العربية، وهذا ما اريد قوله

مصر ككل ، ولا ينبغي لأي زعيم أن يمزق نسيج قومه ( هذا إن كان زعيما حقيقيا ) ، فالعظماء في التاريخ من وحدوا قومهم ، والتافهين الذين لا قيمة لهم ولا وزن هم من جعل أهل بلده ( شيعا ) ليستضعف طائفة منهم ويتجبر بالباقي .

مصر بمسلميها و أقباطها وجيشها و شعبها و رجالها ونساؤها صغارها وكبارها ، بريفها ومدنها وشمالها وجنوبها ، ببدوها و حواضرها ، بعربها و بالنوبة و الصعيد ، بالعلمانيين منها وبالاسلاميين ، بكل أطيافها هي مصر الحضارة التي نعرف حيث برز الفن والعلم والتاريخ والعراقة ، حيث نسمع لأم كلثوم مع فنجان القهوة على شط النيل وقت الأصيل ، و حيث يرتل عبدالباسط كما الذهب الخالص ترانيم الشرق حيث تشرق الشمس هناك مصر .

برزان 06-11-2019 01:33 PM

ماهي السلعه او القوه التي يمتكلها الاخوان لكي يتمسك بهم اي رجل سياسي وتكون نتائج ذلك التمسك النجاح السياسي او الانتصار العسكري

من جعل من الاخوان راس حربه يحارب بها الاعداء لم ينتصر

ووضع نفسه في محط الشبهات الدوليه

واستنكر العالم تواجدهم على اراضيه

وتاخرت كل دوله جعلت من الاخوان راس حربه للدفاع عن بلدهاا

نكسة الاسلام والعرب بدائها الاخوان

سلاحهم الصياح والنباح والامل بالله

افكارهم واحلامهم وهزائمهم يردون عليها لانصارهم بالصبر وان وعد الله لقريب .



جريفيث 07-11-2019 04:43 AM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة wes (المشاركة 6417283)
والله لقد صدقت اَي مشروع عربي او اسلامي نهضوي
كانت السعودية تدمره عن بكرة ابيه

والله ما قلت غير الحق
وابغاك تكمل وصدام دمرته
والآن تحاول بكل ما أوتيت من قوة تدمير تركيا
ولهذا وجود السعودية ضروري لأمن اسرائيل
لان اَي مشروع عربي او اسلامي حقيقي لن يقبل
بطغيان اسرائيل
والسعودية موجودة بالخدمة دائما وابدا وفي الموعد

وقد يراها البعض الاخر تقاطع مصالح

كالخمر هناك من يسميه مشروب ووحي
والربا فوايد
نفس المنطق

صار تواجدك وتواجد اسرائيل واحد
عندهم نفس الرؤى
ونفس الأهداف
ونفس القواسم المشتركة

لان السعودية أصبحت تنظر بعين الريبة كاسرائيل تماما لكل جيرانها
اَي مشروع عربي او اسلامي حقيقي هو تهديد لوجودها ولكيانها
فالسعودية وإسرائيل
يتشاركون نفس النظرة ونفس الايدلوجيا لأي مشروع عربي او اسلامي
بانهم مصدر خطر على تواجدهم
عشان السعودية ترتاح وتشعر بالأمن والامان
لازم كل العرب والمسلمين ان يموتوا
هذا الشي الوحيد الذي سوف يعطيها الشعور باستقرار أمنها القومي
وكذلك لن تشعر اسرائيل بالامان
حتى يموت ليس اخر فلسطيني
انما اخر واحد في الكرة الارضيّة يقول لا اله الا الله محمد رسول الله

بل من أعظم أخطاء السعوديّة أنّها جاملت البهائم القوميّة والكلاب الإسلاميّة.

كان المُفترض من الأساس تسمية الأمور بمسميّاتها والدعس على هذه القاذورات وفكرها.

وأمّا فلسطين, فلم يدعمها إقليميّاً ولا دوّلياً كالسعوديّة.

ولكنّ البهائم الإسلاميّة لا تملك في عقولها سوى أحذية بالية, ولذلك نشرت أنّ دعم مهابيل حماس ومن سار على نهجهم سيحرر فلسطين وأهلها. ولا يعلم الواهمين والحالمين بأنّ هذه الحركات هي ما تضعف الموقف الدولي والأممي لإقامة دولة فلسطين.

وكُل دابّة وبهيمة متحركة على هذه الأرض تظنّ أنّها تستطيع مُجابهة النظام الدولي والأمم المتحدّة فليس لها سوى الدعس بالنعل والجزم لأنّ وجود هذه البهائم ضرر على أنفسها وأهلها وناسها.

ولذلك نقول بأنّ القاذورات القوميّة والإسلاميّة هي من جعلت العالم الإسلامي والعربي يعيشون في الأوهام والأحلام ويضعون أنفسهم في منزلة ليسوا بأهلها ولا مكانتها.

أمّا مشاريع البؤس والعار المُسمّاة بالقوميّة والإسلاميّة, فهذه مشاريع فاشلة بائسة مكانها المزابل, والقائمين عليها ليسوا أكثر من حمير ناهقة, وكلاب نابحة, وعقول خاوية بائسة.

لا نطعن في ديانة ولا نيّة أيّاً منهم, ولكن ما نعلمه هو أنّ فكرهم وعقولهم هو أقرب للبهائم المركوبة.

أبجد هوز 07-11-2019 06:25 AM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جريفيث (المشاركة 6418434)


بل من أعظم أخطاء السعوديّة أنّها جاملت البهائم القوميّة والكلاب الإسلاميّة.

كان المُفترض من الأساس تسمية الأمور بمسميّاتها والدعس على هذه القاذورات وفكرها.

وأمّا فلسطين, فلم يدعمها إقليميّاً ولا دوّلياً كالسعوديّة.

ولكنّ البهائم الإسلاميّة لا تملك في عقولها سوى أحذية بالية, ولذلك نشرت أنّ دعم مهابيل حماس ومن سار على نهجهم سيحرر فلسطين وأهلها. ولا يعلم الواهمين والحالمين بأنّ هذه الحركات هي ما تضعف الموقف الدولي والأممي لإقامة دولة فلسطين.

وكُل دابّة وبهيمة متحركة على هذه الأرض تظنّ أنّها تستطيع مُجابهة النظام الدولي والأمم المتحدّة فليس لها سوى الدعس بالنعل والجزم لأنّ وجود هذه البهائم ضرر على أنفسها وأهلها وناسها.

ولذلك نقول بأنّ القاذورات القوميّة والإسلاميّة هي من جعلت العالم الإسلامي والعربي يعيشون في الأوهام والأحلام ويضعون أنفسهم في منزلة ليسوا بأهلها ولا مكانتها.

أمّا مشاريع البؤس والعار المُسمّاة بالقوميّة والإسلاميّة, فهذه مشاريع فاشلة بائسة مكانها المزابل, والقائمين عليها ليسوا أكثر من حمير ناهقة, وكلاب نابحة, وعقول خاوية بائسة.

لا نطعن في ديانة ولا نيّة أيّاً منهم, ولكن ما نعلمه هو أنّ فكرهم وعقولهم هو أقرب للبهائم المركوبة.



قليل ادب....... اسلوبك

احترامك لجزئك الاسلامي، ان كنت مسلم....هو احترام لعموم الاسلام والاسلاموية.

لكنه المنطق المضروب، والادب المضروب


الساعة الآن 07:51 PM.

Hosting & Protection by: HostGator & Sucuri & CloudFlare
Powered by vBulletin Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, JelsoftH Enterprises Ltd