العودة   الشبكة الليبرالية الحّرة > الأقسام العامة > المنتدى العام ( سياسة و فكر )

الملاحظات

قائمة الأعضاء المشار إليهم في هذا الموضوع:

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #16  
قديم 26-07-2018, 06:44 PM
الصاحب الصاحب غير متواجد حالياً
عضو الشبكة الليبرالية
 
تاريخ التسجيل: Apr 2010
رقـم العضـويـة : 2072
الجـنــس : ذكر
المشاركات: 6,080
أعجبني: 1
تلقى إعجاب 361 مرة في 285 مشاركة
افتراضي

اقتباس
مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ليبرالي مؤمن

لو لم اقر معرفك لقلت الكلام لحدود دموية او كابتشر.

مستغرب.


ما انا الا من غزية
هل تستغرب ان قلت لك ان شقيقي الاكبر والمقيم تقريبا في الغرب
يعتقد اني ملحد عندما اناقشه في بعض المسلمات
وعادة ما تخونني الذاكرة والحجة فاصمت
ولن انسى السعادة التي شعر بها عندما شككت له في فكرة عذاب القبر
رغم اني لم احصل منه على موافقة رسمية بقناعته بالفكرة







التـوقيـع
كَشَفَ «الربيع العربي» حجم التخلف المتجذّر في مجتمعاتنا. كَشَفَ أنّ أفكارنا قديمة وكتبنا قديمة ومدارسنا قديمة،
وأنّ اللحاق بالعصر يستلزم معركة واسعة تهدِّد مسلّماتٍ وُلِدْنا في ظلّها ولم نجرؤ سابقاً على وضعها موضع تساؤل.
لا مبرر للمقارنة مع المسار الأوروبي. بيننا وبينه الثورة الفرنسية والثورة الصناعية وفصل الكنيسة عن الدولة
وأفكار الفلسفة الألمانية وتأكيد علاقة النصوص بتواريخ ولادتها والحقّ المقدّس في النقد والتشكيك والتساؤل.
شكرا غسان شربل
رد مع اقتباس
  #17  
قديم 27-07-2018, 01:09 AM
قارئ تاريخ قارئ تاريخ غير متواجد حالياً
عضو الشبكة الليبرالية
 
تاريخ التسجيل: Jan 2018
رقـم العضـويـة : 43818
العمر: 47
الجـنــس : ذكر
المشاركات: 8
أعجبني: 0
تلقى إعجاب مرة واحدة في مشاركة واحدة
افتراضي

اخي الصاحب الاسلام يتفق مع الروح والعقل والفطره والانسانيه وكل الوجدان
ثانيا الانسان مالك عقل
من غير المنطقي ان نعتقد انهم واهمون ف اذا لم يملكو دقة المعلومه فقلوبهم باماكنها وفطرتهم بمكانها وارواحهم كذلك
لا يا سيدي هولاء يعرفون ماتعرف وربما هم اسوء مما تعتقد وربما نفوسهم تأبى الاعتراف من طغيان الرغبه وقسوة الرهبه





رد مع اقتباس
  #18  
قديم 27-07-2018, 02:39 PM
الصاحب الصاحب غير متواجد حالياً
عضو الشبكة الليبرالية
 
تاريخ التسجيل: Apr 2010
رقـم العضـويـة : 2072
الجـنــس : ذكر
المشاركات: 6,080
أعجبني: 1
تلقى إعجاب 361 مرة في 285 مشاركة
افتراضي

اقتباس
مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة قارئ تاريخ
اخي الصاحب الاسلام يتفق مع الروح والعقل والفطره والانسانيه وكل الوجدان
ثانيا الانسان مالك عقل
من غير المنطقي ان نعتقد انهم واهمون ف اذا لم يملكو دقة المعلومه فقلوبهم باماكنها وفطرتهم بمكانها وارواحهم كذلك
لا يا سيدي هولاء يعرفون ماتعرف وربما هم اسوء مما تعتقد وربما نفوسهم تأبى الاعتراف من طغيان الرغبه وقسوة الرهبه

الأمر الأسوأ الذي كشفت عنه التعليقات ان كثيرين منا يتهربون من الاعتراف بأن التراث الاسلامي (وليس الاسلام نفسه) يحمل فعلا أفكارا تحض على العنف والارهاب. بعد كل عملية ارهابية يسقط فيها ضحايا أبرياء في بلادنا أو في الغرب نكتفي عادة بكلمات رائعة عن سماحة الاسلام ونؤكد بحماس ان الارهابيين لا يمثلون الا أنفسهم والاسلام منهم براء.
اننا ببساطة نتهرب من مواجهة الحقيقة. ان من يقتلون الأبرياء باسم الاسلام يستندون في جرائمهم إلى آراء فقهية لايهتم أحد بمناقشتها وتفنيدها. كل من يقرأ حكم قتل الكفار في الفقه الاسلامي سيكتشف اننا لن نقضي على الارهاب الا اذا تخلصنا من هذا الفقه الذي كتبه بشر مثلنا منذ قرون واستطعنا كمسلمين أن ننشيء فقها جديدا يتوافق مع الحضارة ويحترم حقوق الانسان بغض النظر عن دينه وجنسه.







التـوقيـع
كَشَفَ «الربيع العربي» حجم التخلف المتجذّر في مجتمعاتنا. كَشَفَ أنّ أفكارنا قديمة وكتبنا قديمة ومدارسنا قديمة،
وأنّ اللحاق بالعصر يستلزم معركة واسعة تهدِّد مسلّماتٍ وُلِدْنا في ظلّها ولم نجرؤ سابقاً على وضعها موضع تساؤل.
لا مبرر للمقارنة مع المسار الأوروبي. بيننا وبينه الثورة الفرنسية والثورة الصناعية وفصل الكنيسة عن الدولة
وأفكار الفلسفة الألمانية وتأكيد علاقة النصوص بتواريخ ولادتها والحقّ المقدّس في النقد والتشكيك والتساؤل.
شكرا غسان شربل
رد مع اقتباس
  #19  
قديم 27-07-2018, 08:50 PM
الصورة الرمزية اشعر بالقلق
اشعر بالقلق اشعر بالقلق غير متواجد حالياً
عضو الشبكة الليبرالية
 
تاريخ التسجيل: Aug 2017
رقـم العضـويـة : 43229
الجـنــس : ذكر
المشاركات: 254
أعجبني: 458
تلقى إعجاب 26 مرة في 22 مشاركة
افتراضي

"كمهندس كمبيوتر في انشاء مجموعات سرية على الانترنت خطط فيها مع زملاء له لشن هجمات ارهابية لقتل أكبر عدد ممكن من "الكفار" الانجليز. بالاضافة إلى اطلاق الرصاص والقاء القنابل دعا حسنين إلى طرق مبتكرة في قتل الكفار مثل تسميم الفواكه والايس الكريم في المطاعم ومحلات الأغذية، ثم دعا إلى قتل الأمير جورج حفيد ملكة "

قالوا كيف عرفت انها كذبه قلت من كبرها !!

لتعلم من الحمار حقا عليك بتغير القصه واستبدآل المحكمه البريطانيه باخرى اسلاميه واستبدال حسنين بجون واستبدال التهمه من الارهاب الاسلامي بالارهاب الامبريالي الاستعماري وزرع عملائهم بالدول الاسلاميه

ثم اعد نشر هذا المقال

حينئذ سيتضحون ما اسميتهم بالحمير كالشمس في كبد السماء





رد مع اقتباس
  #20  
قديم 28-07-2018, 04:34 PM
الصاحب الصاحب غير متواجد حالياً
عضو الشبكة الليبرالية
 
تاريخ التسجيل: Apr 2010
رقـم العضـويـة : 2072
الجـنــس : ذكر
المشاركات: 6,080
أعجبني: 1
تلقى إعجاب 361 مرة في 285 مشاركة
افتراضي

اقتباس
مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة اشعر بالقلق
"كمهندس كمبيوتر في انشاء مجموعات سرية على الانترنت خطط فيها مع زملاء له لشن هجمات ارهابية لقتل أكبر عدد ممكن من "الكفار" الانجليز. بالاضافة إلى اطلاق الرصاص والقاء القنابل دعا حسنين إلى طرق مبتكرة في قتل الكفار مثل تسميم الفواكه والايس الكريم في المطاعم ومحلات الأغذية، ثم دعا إلى قتل الأمير جورج حفيد ملكة "

قالوا كيف عرفت انها كذبه قلت من كبرها !!

لتعلم من الحمار حقا عليك بتغير القصه واستبدآل المحكمه البريطانيه باخرى اسلاميه واستبدال حسنين بجون واستبدال التهمه من الارهاب الاسلامي بالارهاب الامبريالي الاستعماري وزرع عملائهم بالدول الاسلاميه

ثم اعد نشر هذا المقال

حينئذ سيتضحون ما اسميتهم بالحمير كالشمس في كبد السماء


اكتشفت الشرطة البريطانية حسنين وتم القبض عليه وتقديمه للمحاكمة وأمام القاضى أنكر حسنين التهم المنسوبة اليه ثم عاد واعترف بها جميعا وقال بوضوح إن "الله يأمرنا كمسلمين بقتال الكفار وقتلهم". حكم على حسنين بالسجن مدى الحياة (بحد أدنى 25 عاما) .اخترت مقالا عنه في صحيفة انجليزية وأعدت نشره في صفحتي على تويتر وكتبت ان هؤلاء الارهابيين يسيئون لصورة الاسلام في الغرب. توقعت بالطبع أن تكون التعليقات مؤيدة لرأيي لأن حسنين رشيد ارهابي مجرم وهو ابن لأسرة مهاجرة وبدلا من أن يكون ممتنا لفضل انجلترا التي منحته فرصة التعليم والعمل فقد سعى إلى تخريبها وقتل مواطنيها. ان قتل الأبرياء العزل جريمة بشعة لايمكن تبريرها اطلاقا بأي سبب..لكنني فوجئت على صفحتي بعدد كبير من التعليقات الغريبة ولأنها تمثل عينة من تفكيرنا سيكون مفيدا أن نتأملها

بعض المعلقين شككوا في قصة حسنين رشيد من أساسها وقالوا إنه ليس ثمة دليل على وجود رجل بهذا الاسم، وأكدوا أن مثل هذه القصص تختلقها الصهيونية العالمية من أجل الاساءة للاسلام. هذا السلوك معروف في علم النفس بآلية الانكار والانسان يلجأ اليها عندما يجد نفسه في موقف يعجز عن مواجهته فيلجأ إلى انكار ما يحدث أمامه.







التـوقيـع
كَشَفَ «الربيع العربي» حجم التخلف المتجذّر في مجتمعاتنا. كَشَفَ أنّ أفكارنا قديمة وكتبنا قديمة ومدارسنا قديمة،
وأنّ اللحاق بالعصر يستلزم معركة واسعة تهدِّد مسلّماتٍ وُلِدْنا في ظلّها ولم نجرؤ سابقاً على وضعها موضع تساؤل.
لا مبرر للمقارنة مع المسار الأوروبي. بيننا وبينه الثورة الفرنسية والثورة الصناعية وفصل الكنيسة عن الدولة
وأفكار الفلسفة الألمانية وتأكيد علاقة النصوص بتواريخ ولادتها والحقّ المقدّس في النقد والتشكيك والتساؤل.
شكرا غسان شربل
رد مع اقتباس
  #21  
قديم 28-07-2018, 07:02 PM
الصورة الرمزية سحاب الجبل
سحاب الجبل سحاب الجبل متواجد حالياً
عضو الشبكة الليبرالية
 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
رقـم العضـويـة : 5170
الجـنــس : ذكر
المشاركات: 4,105
أعجبني: 210
تلقى إعجاب 496 مرة في 390 مشاركة
افتراضي

مقال جميل للزميل العزيز الصاحب وكل ما ورد
فيه صحيح وأنساني وأخلاقي ويعبر فعلا عن
نفس فاضلة .

لي أعتراض واحد فقط على الفصل بين المسلمين
والإسلام وهذا غير منطقي تماما فلا يمكن الفصل
بينهم اليوم أو في الماضي إلا من خلال تبني التاريخ
الإسلامي المزخرف المنقى من الشوائب (المزور)
وإلا فهم واحد وكل فرقة أو مذهب إسلامي
تقول أنها الوحيدة التي تمثل الإسلام
وفي الواقع الإسلام هو نتاج كل تلك
المذاهب والفرق حتى لو لم يعجبنا هذا
الكلام .وإلا لاعتبرنا أن المسلمين كل المسلمين لا يمثلون
الإسلام وأن المسيحيين لا يمثلون المسيحية وأن اليهود
لا يمثلون اليهودية وأن البوذية لا يمثلون البوذية وهكذا
فقط للتهرب من الوجه القبيح للإسلام الذي نشاهده اليوم
في كل مكان ويشاهده معنا كل العالم لا يخفيه ديكور أو
تاريخ مزور أو غيرها .






التـوقيـع
كنت أجاهد لتغيير المجتمع ... واليوم أجاهد حتى لا يغيرني المجتمع .
(قول أعجبني)
رد مع اقتباس
  #22  
قديم 28-07-2018, 10:42 PM
الصاحب الصاحب غير متواجد حالياً
عضو الشبكة الليبرالية
 
تاريخ التسجيل: Apr 2010
رقـم العضـويـة : 2072
الجـنــس : ذكر
المشاركات: 6,080
أعجبني: 1
تلقى إعجاب 361 مرة في 285 مشاركة
افتراضي

اقتباس
مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سحاب الجبل
مقال جميل للزميل العزيز الصاحب وكل ما ورد
فيه صحيح وأنساني وأخلاقي ويعبر فعلا عن
نفس فاضلة .

لي أعتراض واحد فقط على الفصل بين المسلمين
والإسلام وهذا غير منطقي تماما فلا يمكن الفصل
بينهم اليوم أو في الماضي إلا من خلال تبني التاريخ
الإسلامي المزخرف المنقى من الشوائب (المزور)
وإلا فهم واحد وكل فرقة أو مذهب إسلامي
تقول أنها الوحيدة التي تمثل الإسلام
وفي الواقع الإسلام هو نتاج كل تلك
المذاهب والفرق حتى لو لم يعجبنا هذا
الكلام .وإلا لاعتبرنا أن المسلمين كل المسلمين لا يمثلون
الإسلام وأن المسيحيين لا يمثلون المسيحية وأن اليهود
لا يمثلون اليهودية وأن البوذية لا يمثلون البوذية وهكذا
فقط للتهرب من الوجه القبيح للإسلام الذي نشاهده اليوم
في كل مكان ويشاهده معنا كل العالم لا يخفيه ديكور أو
تاريخ مزور أو غيرها .


اننا ببساطة نتهرب من مواجهة الحقيقة. ان من يقتلون الأبرياء باسم الاسلام يستندون في جرائمهم إلى آراء فقهية لايهتم أحد بمناقشتها وتفنيدها. كل من يقرأ حكم قتل الكفار في الفقه الاسلامي سيكتشف اننا لن نقضي على الارهاب الا اذا تخلصنا من هذا الفقه الذي كتبه بشر مثلنا منذ قرون واستطعنا كمسلمين أن ننشيء فقها جديدا يتوافق مع الحضارة ويحترم حقوق الانسان بغض النظر عن دينه وجنسه.
اتوقع وضع يده على اصل المشكلة في هذا الجزء
ومن يصر على ان المشكلة لا يمكن ان تحل بتفكيك الاراء الفقهية التي كتبها بشر مثلنا منذ قرون
لان القرأن ايضا يحمل نفس الفكر والتوجه الدموي الذي ظهر من خلال الاراء الفقيه
اعتبر مشكلته مع الدين نفسه على اعتبار ان القران حمال اوجه والاهم ان هناك فسحة في الاسلام
يمكن من خلالها تغيير احكام شرعية باجماع الامة ووفق ما يتفق والمصلحة العامة
وهذا الامر يحتاج الى اصحاب قرار لا الى مفكرين ولكن يبدوا ان لاصحاب القرار ايضا رؤاهم التي تتفق ومصالحهم
واضح ان الامر اصعب مما كنا نتخيل بعد تجربة الانفتاح الفني على الحفلات الغننائية وقيادة المرأة
تحرير الارادة الانسانية امر مرفوض اجتماعيا بين اناس مقتنعة انها ليست بحاجة لان تحسن من ظروفها المعيشية انتظارا للجزاء في الحياة الاخرة
حتى من يتعلم في الغرب سيرفض اي فكرة تتعارض والقناعات التي رسخت كحقائق لديه
الاراء الفقهية انفة الذكر
وصلنا لطريق مغلق ونحتاج لبطل







التـوقيـع
كَشَفَ «الربيع العربي» حجم التخلف المتجذّر في مجتمعاتنا. كَشَفَ أنّ أفكارنا قديمة وكتبنا قديمة ومدارسنا قديمة،
وأنّ اللحاق بالعصر يستلزم معركة واسعة تهدِّد مسلّماتٍ وُلِدْنا في ظلّها ولم نجرؤ سابقاً على وضعها موضع تساؤل.
لا مبرر للمقارنة مع المسار الأوروبي. بيننا وبينه الثورة الفرنسية والثورة الصناعية وفصل الكنيسة عن الدولة
وأفكار الفلسفة الألمانية وتأكيد علاقة النصوص بتواريخ ولادتها والحقّ المقدّس في النقد والتشكيك والتساؤل.
شكرا غسان شربل
رد مع اقتباس
  #23  
قديم 29-07-2018, 04:33 AM
الصورة الرمزية حـــــــــــدود وردية
حـــــــــــدود وردية حـــــــــــدود وردية غير متواجد حالياً
عضو الشبكة الليبرالية
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
رقـم العضـويـة : 23390
الجـنــس : ذكر
المشاركات: 15,632
أعجبني: 1,000
تلقى إعجاب 1,575 مرة في 1,425 مشاركة
افتراضي

مقال رائع ..

مادام الإنسان يحكم العقل لن يتضرر في كل مناحي حياته . ويكون حيادي ولو على حساب قناعاته وتعصبه لرأيه أو منطلقه .

سوف يعيش قطعا تكاملي مع الأرض والسماء .

الدين الوحيد الذي يقول لك فكر تذكر أنظر هو الإسلام .

هو يقول لك ذلك ولك الخيار فيما ترى .

الدين الوحيد الذي تستطيع أن تحاسب صاحبه أنه لا يعمل به .

ليس كل مسلم يتمثل بالإسلام ,

فلو أنا سرقت مع أني مسلم فأنا لا أتمثل به لإن الإسلام يقول لي لا تسرق .


قطعا وأجزم أن ليس كل من قال مسلم وهو لا يتمثل به يكون مسلما كتطبيق . (منتسب ) لا غير .

المسلم يختلف قطعا عن المؤمن ..

الإسلام لا يزيد ولكن الإيمان يزيد .

تكمن مشكلة الإسلام في المسلمين ذاتهم .. وليس الإسلام نفسه وطبعا دون اعتبار لمن يشكك في الإسلام بروايات مضروبة وجهل في قواعد اللغة العربية والعلوم التطبيقية لمعاداته من الأغيار وغيرهم .





رد مع اقتباس
  #24  
قديم 29-07-2018, 06:20 AM
الصاحب الصاحب غير متواجد حالياً
عضو الشبكة الليبرالية
 
تاريخ التسجيل: Apr 2010
رقـم العضـويـة : 2072
الجـنــس : ذكر
المشاركات: 6,080
أعجبني: 1
تلقى إعجاب 361 مرة في 285 مشاركة
افتراضي

اقتباس
مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حـــــــــــدود وردية
مقال رائع ..

مادام الإنسان يحكم العقل لن يتضرر في كل مناحي حياته . ويكون حيادي ولو على حساب قناعاته وتعصبه لرأيه أو منطلقه .

سوف يعيش قطعا تكاملي مع الأرض والسماء .

الدين الوحيد الذي يقول لك فكر تذكر أنظر هو الإسلام .

هو يقول لك ذلك ولك الخيار فيما ترى .

الدين الوحيد الذي تستطيع أن تحاسب صاحبه أنه لا يعمل به .

ليس كل مسلم يتمثل بالإسلام ,

فلو أنا سرقت مع أني مسلم فأنا لا أتمثل به لإن الإسلام يقول لي لا تسرق .


قطعا وأجزم أن ليس كل من قال مسلم وهو لا يتمثل به يكون مسلما كتطبيق . (منتسب ) لا غير .

المسلم يختلف قطعا عن المؤمن ..

الإسلام لا يزيد ولكن الإيمان يزيد .

تكمن مشكلة الإسلام في المسلمين ذاتهم .. وليس الإسلام نفسه وطبعا دون اعتبار لمن يشكك في الإسلام بروايات مضروبة وجهل في قواعد اللغة العربية والعلوم التطبيقية لمعاداته من الأغيار وغيرهم .

'شيزوفرينيا' الفكر الإسلامي
15 يناير، 2018


بقلم د. توفيق حميد/

قد أتعجب من أن يقوم إنسان ما بجريمة بشعة ويكررها بصورة همجية، ولكني سأكون أكثر تعجباً بل سأكون مندهشاً لو توقع هذا الإنسان أن يصفه الناس بأنه مثال للإنسانية والرحمة.

وللأسف الشديد فهذا المثل يتشابه إلى حد كبير وينطبق مع أوضاع كثيرة في العالم الإسلامي تتسم بتناقض واضح يصل أحياناً إلى درجة "الشيزوفرينيا" الفكرية.

فمن أهم أعراض "الشيزوفرينيا" الإيمان والاعتقاد اليقيني بشيء يتناقض تماماً مع الواقع و الحقيقة، فعلى سبيل المثال لا الحصر أن يقتنع إنسان ما ويصر أن "فيلاً" كبيراً يدخل عليه كل يوم من ثقب الباب هو أمر يتناقض تماماً مع الواقع، وهو أن الفيل كبير الحجم ومن المستحيل أن يمر من ثقب الباب "الصغير" جداً.

ودعونا نرى بعض الأمثلة فى عالمنا العربي والإسلامي والتي تتسم بالتناقض الواضح مع الواقع أو - كما ذكرنا أعلاه- تصل إلى حد الشيزوفرينيا.

فعلى سبيل المثال يؤمن كثيرون فى العالم الإسلامي أن الغرب يضطهد المسلمين، وذلك ينتاقض تماماً مع الواقع، حيث أن الغرب استقبل الملايين من المهاجرين المسلمين، بل وسمح لهم ببناء الآلاف من المساجد والمدارس الإسلامية على أرضه بل ودعم بعضها.

وهذا التناقض الصارخ بين ما يؤمن به كثيرون فى العالم الإسلامي وبين الواقع المدعوم بالأدلة الدامغة لا يمكن وصفه بأقل من أنه نوع من أنواع الشيزوفرينيا المَرَضية التي تحتاج إلى علاج، فلو نحن عقدنا مقارنة بين عدد الكنائس أو دورعبادة غير المسلمين داخل العالم الإسلامي والعربي فى العقود السابقة وبين عدد المساجد الإسلامية التي تم بناؤها فى الغرب في نفس المدة الزمنية لعرفنا بوضوح من يضطهد الآخر!

ومن أحد شواهد هذه الشيزوفرينا الفكرية أن يتعجب البعض في العالم الإسلامي متسائلين كيف لا يرى الغرب أن الإسلام هو دين السلام؟، بالرغم من التناقض الواضح بين هذه المقولة وبين مبادئ أساسية فى الشريعة الإسلامية مثل وجوب قتال غير المسلمين لإخضاعهم للإسلام بعد تخييرهم بين الإسلام أو دفع الجزية أو القتل كما حدث فى تاريخ الخلافة الإسلامية منذ بدايتها وكما تُدرِّس كتب التراث (حتى يومنا هذا!).

وعل غرار ذلك يصر كثيرون من مشايخ وفقهاء الإسلام فى عصرنا الحالي أن الإسلام هو الذي احترم حرية العقيدة، وهو الذي أعطى المرأة حقوقها، وأنه أول من احترم حقوق الإنسان، بالرغم من التناقض الواضح بين هذه الاعتقادات وبين ما يقوم بتدريسه نفس الشيوخ بأن قتل المرتد واجب شرعي، وأن ضرب المرأة مباح للرجل، وأن الرق مشروع، وأن اغتصاب أسيرات الحرب جنسياً تحت مسمى "ملك اليمين" حلال، وأن المسلم لا يُقتَل بغير المسلم، لأن دم المسلم فى نظرهم "أعظم" عند الله من دم الكافر. فهل تتفق هذه التشريعات اللا إنسانية مع مقولتهم بأن الإسلام هو من احترم حرية العقيدة وأنه هو من أعطى المرأة حقوقها وأنه أول من احترم حقوق الإنسان؟


ومن نفس المنطلق يتعجب كثيرون في العالم الإسلامي متسائلين لما لا يؤمن الغربيون أن رسول الإسلام هو قدوة للإنسانية جمعاء؟ بالرغم من أن كتب التراث الإسلامي تدرس أنه (عليه السلام) تزوج وعاشر جنسياً طفلة فى التاسعة من عمرها وهى عائشة بنت أبى بكر الصديق وهو في الخمسينيات من عمره؟.

ليس ذلك فحسب بل إنه بارك قتل "أم قرفة" وهي شاعرة كانت تهجوه بشعرها بأن "ربطها في ذَنَب فرسين وأجراهما فتقطعت" (كما جاء فى صحيح البخارى كتاب المغازي!) وأنه أباد رجال قبيلة يهودية عن أكملها وسبى نساءهم كما ذكرت لنا كتب التراث الإسلامي.

فهل ينتظر المسلمون بعد ذلك أن يعتبر الغربيون أن "محمداً" هو سيد الخلق وهو الأسوة الحسنة للبشرية جمعاء؟ ولا تكفي أي كلمات لوصف هذا التناقض الفكري الشيزوفريني بين تعجبهم وبين واقع ما يقومون بتدريسه عن الرسول!

ومن مظاهر هذه الشيزوفرينا الفكرية أيضا الاقتناع المطلق بأن اليهود يخربون اقتصاد الأمم التي يعيشون فيها - فى حين أن الواقع يثبت العكس تماماً.

فعلى سبيل المثال لا الحصر فإن اقتصاد مصر كان فى قمته وقت وجود اليهود فيها قبل ثورة 23 يوليو، وانهار اقتصادها كما رأى الجميع بعد طرد اليهود منها في عهد الرئيس جمال عبد الناصر، ولو كان اليهود يتسببون فى خراب اقتصاد الدول كما يؤمن البعض لرأينا ازدهاراً في اقتصاد مصر بعد أن طردهم عبد الناصر فى ستينيات القرن الماضي.

والتناقض هنا ليس فقط تناقضاً واضحاً بل هو تناقض صارخ بين اعتقاد يؤمن به كثيرون في العالم الإسلامي، وبين واقع اقتصادي يمكن قياسه بالأرقام وبقيمة العملة وبغيرها من وسائل القياس الاقتصادية الحديثة.

ونحن هنا أمام ظاهرة لابد من دراستها وهي التناقض الشديد بين بعض المعتقدات السائدة في العالم العربي والإسلامي وبين الحقائق الواضحة والجلية على أرض الواقع.

وحتى يتم علاج هذه الشيزوفرينا الفكرية فى عالمنا الإسلامي وإلى أن يتم اتباع المنطق في الحكم على الأشياء، فسيستمر التطرف والعصبية والتشنج الديني الذي لا ينتج عنه سوى الكراهية والعنف.










التـوقيـع
كَشَفَ «الربيع العربي» حجم التخلف المتجذّر في مجتمعاتنا. كَشَفَ أنّ أفكارنا قديمة وكتبنا قديمة ومدارسنا قديمة،
وأنّ اللحاق بالعصر يستلزم معركة واسعة تهدِّد مسلّماتٍ وُلِدْنا في ظلّها ولم نجرؤ سابقاً على وضعها موضع تساؤل.
لا مبرر للمقارنة مع المسار الأوروبي. بيننا وبينه الثورة الفرنسية والثورة الصناعية وفصل الكنيسة عن الدولة
وأفكار الفلسفة الألمانية وتأكيد علاقة النصوص بتواريخ ولادتها والحقّ المقدّس في النقد والتشكيك والتساؤل.
شكرا غسان شربل
رد مع اقتباس
  #25  
قديم 29-07-2018, 01:12 PM
الصورة الرمزية ابن شعلان
ابن شعلان ابن شعلان متواجد حالياً
عضو الشبكة الليبرالية
 
تاريخ التسجيل: Aug 2017
رقـم العضـويـة : 43232
العمر: 31
الجـنــس : ذكر
المشاركات: 4,028
أعجبني: 5
تلقى إعجاب 742 مرة في 566 مشاركة
افتراضي

اختيار ونقل موفق

كلام رائع ومهم وأتمنى أن يصل للجميع



خانك العنوان الذي رأيته منذ أيام وتحاشيته ولم أتوقع هذا الجمال في داخله

دمت بخير .






التـوقيـع حساب تويتر الخاص : https://twitter.com/ialshaalan
رابط المدونة الخاصة : https://ialshalan.wordpress.com/
يا منبع الثلج ، كيف .. تصب لي جمرة ؟! وأنت السحايب بكفك والضما فيني !
رد مع اقتباس
  #26  
قديم 29-07-2018, 04:17 PM
الصاحب الصاحب غير متواجد حالياً
عضو الشبكة الليبرالية
 
تاريخ التسجيل: Apr 2010
رقـم العضـويـة : 2072
الجـنــس : ذكر
المشاركات: 6,080
أعجبني: 1
تلقى إعجاب 361 مرة في 285 مشاركة
افتراضي

اقتباس
مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابن شعلان
اختيار ونقل موفق

كلام رائع ومهم وأتمنى أن يصل للجميع



خانك العنوان الذي رأيته منذ أيام وتحاشيته ولم أتوقع هذا الجمال في داخله

دمت بخير .

اعتذر لكل من ساءه العنوان يبدوا ان المقال استفزني
ونقلت ذلك لكم







التـوقيـع
كَشَفَ «الربيع العربي» حجم التخلف المتجذّر في مجتمعاتنا. كَشَفَ أنّ أفكارنا قديمة وكتبنا قديمة ومدارسنا قديمة،
وأنّ اللحاق بالعصر يستلزم معركة واسعة تهدِّد مسلّماتٍ وُلِدْنا في ظلّها ولم نجرؤ سابقاً على وضعها موضع تساؤل.
لا مبرر للمقارنة مع المسار الأوروبي. بيننا وبينه الثورة الفرنسية والثورة الصناعية وفصل الكنيسة عن الدولة
وأفكار الفلسفة الألمانية وتأكيد علاقة النصوص بتواريخ ولادتها والحقّ المقدّس في النقد والتشكيك والتساؤل.
شكرا غسان شربل
رد مع اقتباس
  #27  
قديم 29-07-2018, 04:47 PM
انور انور متواجد حالياً
النصف المملوء
 
تاريخ التسجيل: Oct 2017
رقـم العضـويـة : 43499
الجـنــس : ذكر
المشاركات: 229
أعجبني: 1
تلقى إعجاب 10 مرة في 10 مشاركة
افتراضي

حتى انا عزيزي الصاحب
تحاشيت الدخول لأجل العنوان
ثم اخذني الفضول لعلمي أنك لاتأتي إلا بالجميل والذي اتفق معك فيه دوما





رد مع اقتباس
  #28  
قديم 30-07-2018, 04:12 PM
الصاحب الصاحب غير متواجد حالياً
عضو الشبكة الليبرالية
 
تاريخ التسجيل: Apr 2010
رقـم العضـويـة : 2072
الجـنــس : ذكر
المشاركات: 6,080
أعجبني: 1
تلقى إعجاب 361 مرة في 285 مشاركة
افتراضي

اقتباس
مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة انور
حتى انا عزيزي الصاحب
تحاشيت الدخول لأجل العنوان
ثم اخذني الفضول لعلمي أنك لاتأتي إلا بالجميل والذي اتفق معك فيه دوما

استفزني المقال ونقلت الاستفزاز لكم
ولاثير فضول القاريء واجبره على المشاركة
وكلي ثقة ان من يحمل فكرك والزميل بن شعلان
سيستوعبون الفكرة
انتظركم في موضوع شيزوفرينيا الدين







التـوقيـع
كَشَفَ «الربيع العربي» حجم التخلف المتجذّر في مجتمعاتنا. كَشَفَ أنّ أفكارنا قديمة وكتبنا قديمة ومدارسنا قديمة،
وأنّ اللحاق بالعصر يستلزم معركة واسعة تهدِّد مسلّماتٍ وُلِدْنا في ظلّها ولم نجرؤ سابقاً على وضعها موضع تساؤل.
لا مبرر للمقارنة مع المسار الأوروبي. بيننا وبينه الثورة الفرنسية والثورة الصناعية وفصل الكنيسة عن الدولة
وأفكار الفلسفة الألمانية وتأكيد علاقة النصوص بتواريخ ولادتها والحقّ المقدّس في النقد والتشكيك والتساؤل.
شكرا غسان شربل
رد مع اقتباس
  #29  
قديم 30-07-2018, 04:20 PM
الصورة الرمزية فن الحوار
فن الحوار فن الحوار غير متواجد حالياً
ابو نايف الليبرالي
 
تاريخ التسجيل: Feb 2011
رقـم العضـويـة : 11401
الجـنــس : ذكر
المشاركات: 4,735
أعجبني: 233
تلقى إعجاب 318 مرة في 281 مشاركة
افتراضي

وان كنت ضد قتل اي بريء بصرف النظر عن عرقه او دينه

ولكن
اذا شفت عائلة فقيره في اقاصي افغانستان او غرة او سوريا
ويجيها صاروخ يقتل العائلة كامله
قد نرى ان بعض الارهابيين له مبررات






التـوقيـع
اقتباس


الفارق بين ملحد الحاد فلسفي إنساني.. وملحد الدجة ..

أن الأول قضيته الإنسان (بصوابه وضلاله)
والثاني ردة فعل غبية ضد الدين وأهله

رد مع اقتباس
  #30  
قديم 30-07-2018, 04:32 PM
الصاحب الصاحب غير متواجد حالياً
عضو الشبكة الليبرالية
 
تاريخ التسجيل: Apr 2010
رقـم العضـويـة : 2072
الجـنــس : ذكر
المشاركات: 6,080
أعجبني: 1
تلقى إعجاب 361 مرة في 285 مشاركة
افتراضي

اقتباس
مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فن الحوار
وان كنت ضد قتل اي بريء بصرف النظر عن عرقه او دينه

ولكن
اذا شفت عائلة فقيره في اقاصي افغانستان او غرة او سوريا
ويجيها صاروخ يقتل العائلة كامله
قد نرى ان بعض الارهابيين له مبررات

عدد كبير من المعلقين تبنوا تفكيرا انتقاميا وتساءلوا لماذا نحزن على ضحايا الارهاب الغربيين ولا نحزن على الضحايا العرب الذين قتلهم الجيش الأمريكي، بل إن بعضهم ذكّرني بالضحايا الجزائريين الذين قتلهم الاستعمار الفرنسي. هذا التفكير الشاذ يفترض اننا إما أن نحزن على الضحايا الغربيين أو الضحايا العرب مع اننا يجب أن نحزن على أي انسان بريء اذا قتل ظلما بغض النظر عن دينه وجنسه. الأخطر في هذا التفكير انه يتبنى منطق الارهابيين فهو يعتبر ان الغربيين جميعا مسؤولون عن جرائم ارتكبها بعض جنود الجيش الأمريكي.
أبسط قواعد العدالة ان تكون المسؤولية شخصية فيكون كل شخص مسؤولا فقط عما يفعله وليس ما يفعله الآخرون، لكن أصحاب التفكير الانتقامي لا يعترفون بالمسؤولية الشخصية وهم يتبنون منطق المسئولية الجماعية ضد الغربيين، تماما كما يعتبر اليمين المتطرف في الغرب المسلمين جميعا مسؤولين عن جرائم الارهابيين لأنهم مسلمون مثلهم.







التـوقيـع
كَشَفَ «الربيع العربي» حجم التخلف المتجذّر في مجتمعاتنا. كَشَفَ أنّ أفكارنا قديمة وكتبنا قديمة ومدارسنا قديمة،
وأنّ اللحاق بالعصر يستلزم معركة واسعة تهدِّد مسلّماتٍ وُلِدْنا في ظلّها ولم نجرؤ سابقاً على وضعها موضع تساؤل.
لا مبرر للمقارنة مع المسار الأوروبي. بيننا وبينه الثورة الفرنسية والثورة الصناعية وفصل الكنيسة عن الدولة
وأفكار الفلسفة الألمانية وتأكيد علاقة النصوص بتواريخ ولادتها والحقّ المقدّس في النقد والتشكيك والتساؤل.
شكرا غسان شربل
رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الشبكة الليبرالية الحّرة هي شبكة ذات إدارة من مختلف الدول والأقطار بالعالم، وهي لا تمثل أو تتبع بأي شكل من الأشكال أي دولة عربية أو غير عربية، وعليه فإننا نؤكد أن جميع المشاركات تعبّر عن رأي كاتبها، ولا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الإدارة.
الساعة الآن 01:48 AM.


Powered by vBulletin Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd