دعم تصفح الشبكة عن طريق الجوال واستلام الاشعارات بشكل مباشر على جوالك


العودة   الشبكة الليبرالية الحّرة > الأقسام العامة > الـتـراث و الأديــان

الملاحظات

قائمة الأعضاء المشار إليهم في هذا الموضوع:

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 17-12-2016, 06:57 PM
سري للغاية سري للغاية غير متواجد حالياً
مواطن حُر
 
تاريخ التسجيل: Mar 2011
رقـم العضـويـة : 13472
الدولة: Saudi Arabia
العمر: 37
الجـنــس : ذكر
المشاركات: 26
أعجبني: 0
تلقى إعجاب 0 مرة في 0 مشاركة
Icon4 ايها المؤمنين .. جاوبوني يرحم والديكم

السلام عليكم

أسعد الله أوقاتكم بكل خير

حقيقة أني سعيد بعودتي لهذا المنتدى الجميل بعد إنقطاع منذ 2014 ولا أخفيكم أن محاولات أبليس
و وساوسة التي لاتنضب
كانت السبب الرئيسي في عمليات البحث والإنقاذ عن اليوزر حتى أستطيع أن أشارككم بعض هذه الوساوس وأبث بعض هذه الافكار التي أرقتني

وأصدقكم القول انني لا أستطيع ان أخفي دهشتي بعد ان شاهدت أخواني من الجالية المسلمة تحولوا إلى اقلية في هذا القسم بعد أن كانوا الأغلبية ..ولا أعلم هل جميعهم تحولوا إلى الالحاد ام ان هناك عمليات قمع ﻷخراجهم من المشهد


عموما اسمحولي ان ادخل في الموضوع مباشرة


لدي سؤالين رئيسين اقضت مضجعي وجعلتني في حيرة من أمري
وعسى ان يأتي أحد أخواني المسلمين أو احد الزملاء الكفار بالأجوبة الشافية والكافية

ومستعينا بالله ..أبدا بطرح تساؤلاتي

1 - لماذا يغضب الله ؟

لطالما تعلمت من طفولتي وحتى كهولتي إن الغضب هي صفة نقص وانك لتتعرف على الشخص الضعيف حاول إستفزازه فإن غضب فهو شخص مهزوز ويٌمكن التأثير عليه

حتى عندما تقرأ الكثير من الأحاديث تجدها تصف الغضب بأنه من عيوب البشر وانه يجب عليك ان لاتغضب !

في حين ان الله القوي والكامل والخالي من العيوب ..يغضب ..وغضبة شديد
اليس من المفترض ان يكون هاديء وهو الذي بيدة مقاليد (كل شيء ) وهو الذي يعلم ما كان, وما سيكون, وما هو كائن

و لنفترض انني أعلم كل شيء منذ الأزل وحتى الآبد

هل من المعقول أن أنتظر لمدة مليار سنة وانا في هدوء تام وبعد مرور هذه السنوات العجاف أغضب لأن " فٌلان " شرب القليل من الخمر مثلا ؟

مع إن هذه المعلومة معروضة أمامي منذ مليار سنة وأعلم جميع التفاصيل المتعلقة بهذ الـ"فلان"

ولكن و مع ذلك تفأجئت وغضبت من هذا الموقف ؟! وكأن هذا الموقف يمر علي للوهلة الأولى

فلماذا يغضب الله ؟

لأ أخفيكم أني وجدت بعض الأجوبة في بعض المنتديات ولكن لم تكن مقعنة بالنسبة لي ولعلي أجد هنا إجابات أكثر إقناعا
=

وسؤالي الثاني وأعتبره هو المفصـلي بالنسبة لي

لماذا خلقنا الله ؟

ولازلت اتذكر احد الاجوبة الطريفة على هذا السؤال من احد الزملاء وهو تحت تأثير
يقول هذا الزميل ان سبب الخلق هو ان الله كريم جدا واراد ان يتكرم على احد فلم يجد من يتكـرم عليه فقام بخلق البشر ليقوم بإعطائهم من فضلة وكرمة !
ولا ألوم هذا الزميل فالجواب بدا مقنعا من وجهه نظره


يقال حسب إحدى الدراسات ان عدد البشر منذ بدء الخليقة هو تقريبا 83 مليار شخص

ورغم هذا الرقم الكبير إﻷ إنه مقارنة مع الكواكب والنجوم والكون لايساوي شيء 0.00%

ومع ذلك يريدون مني أن أصدق أن هذا الكون سيطوى ويفنى بعد إنتهاء دوره في إحتضان وتوفير الخدمات اللوجستية للمتسابقين الـ83 مليار ويكون نسيا منسيا

وسيذهب الـ83 مليار إما إلى جنة أو نار

طبعا بغض النظر ان ولا شخص من الـ83 مليار كان لدية حرية الاختيار في دخول المسابقة خطيرة العواقب بل وجدوا أنفسهم على سطح الأرض ومن حولهم مئات الآديان والاف الانبياء
وفي هذه الكومة من القش عليك ان تجد تلك الأبرة التي ستكون تذكرتك للجنة
واما باقي الآديان فهم حطب جهنم

فلماذا خلقنا الله ؟

ماهو هو الهدف من هذه المسابقة الكبرى التي تدور فصولها من ملايين السنين ولانعلم متى ستنتهي ومن المستفيد ومالحكمة منها


أعتذر عن الأخطاء الإملائية والنحوية كتبت الموضوع على عجالة ولعلي اعود لاحقا لتنقيح الموضوع
-----

لازلت مؤمن ولكن لاأعلم إلى متى سأستطيع الصمود





رد مع اقتباس
  #2  
قديم 19-12-2016, 01:40 AM
الصورة الرمزية ابوخليل
ابوخليل ابوخليل غير متواجد حالياً
G
 
تاريخ التسجيل: Apr 2016
رقـم العضـويـة : 41584
الدولة: S
الجـنــس : ذكر
المشاركات: 264
أعجبني: 66
تلقى إعجاب 64 مرة في 57 مشاركة
افتراضي

وعليكم السلام
بالنسبة للسؤال الثاني . مادمت تفكر بالأمر بطريقه منطقيه او فلسفيه فلن تحصل على اجابه . المنطق يتوقف هنا عاجز عن التحليل او التفسير .

يستشف من عبارتك الاخيره انك في مرحلة من الشك وربما كان ذلك ناتج عن الحاح هذين السؤالين وغيرها من الاسئلة التي تبحث عن اجابات منطقية لها .


اذا وصلت الى قناعة وايمان بأن الخالق موجود فستظل تبحث عن اجابات لاسئلتك ولكن من باب الفضول ليس الا وما اقصده ان هذه التساؤلات لن تكون بنفس القدر من الالحاح التي هي عليه الان فسيكون قلبك مطمئنا حينها .

ومن يدري فقد تحصل بالفعل على اجابات ولكن بقلبك قبل عقلك.
اتمنى لك التوفيق





رد مع اقتباس
  #3  
قديم 19-12-2016, 06:55 PM
الصورة الرمزية 7orii
7orii 7orii متواجد حالياً
عضو الشبكة الليبرالية
 
تاريخ التسجيل: Oct 2016
رقـم العضـويـة : 42139
العمر: 22
الجـنــس : أنثى
المشاركات: 83
أعجبني: 65
تلقى إعجاب 46 مرة في 26 مشاركة
افتراضي

سؤال آخر على شاكلة أسئلتك، لمّ يتجاهل الرب هذا الدمار الحاصل بالعالم ؟

أنا فعلاً مؤمنة أن الأفكار المتوارثة و اللي أصروا مبتكرينها بصحتها ما هي الا حقنة مخدرة لأجل الحصول على الراحة، الناس تبنت المعتقدات هذي و آمنت بها أشد الإيمان فقط لئلا تتعب.

مرحلة الشك والتحري و إتخاذ القرار و مواجهة عواقبة و و و كلها أمور مرهقة و مُلهية لذلك من الأيسر إتباع ما وجد دون إحداث أي تغير أو حتى إستنكار شيء ما لأنه يصنف جُرم و تطاول على الذات الإلهية.

المشكلة العالم أهمل التفكر و محاولة التمحيص و كذلك أهمل صقل مهارته، أتكلم عن محيطي ما بنزهه نفسي أنا وحده من الناس اللي مالها فايدة هههه

بس أستغرب إنغماس المجتمع بأمور تافهه وتغافلهم عن أمور مصيرية و حساسة مثل موضوعك، طيب لا يفكرون بهالأمور لكن أقلها يكونون منجزين ع الصعيد الشخصي أو الإجتماعي!

أزعل فعلاً لما أقابل شخص كل أفكاره مقتبسة ويتبع القطيع، ما كلف نفسه يكون غير أو ينوع بمصادره على الأقل، مجرد تابعي يبربر بكلام ناس أكلهم الدود!

إحترامي لكل شخص فكر و نتج عن ذلك أي نتيجة حتى لو كانت غير موفقه بالنسبة لي لأنو العيب هو تعطيل عقلك !
لكن ما أنكر هالفئة أكثر ناس فالينها بحياتهم ! كونك تفكر كثيراً بمجتمع تفكيره قاصر هذا عذاب أليم.






التـوقيـع مٌعرفي في تويتر لمن يهمه الأمر:



أترك لي ملاحظة هنا ولن أتعرف على هويتك :
http://sayat.me/i7orii
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 24-12-2016, 08:38 PM
الصورة الرمزية loovivool
loovivool loovivool غير متواجد حالياً
عضو الشبكة الليبرالية
 
تاريخ التسجيل: Dec 2014
رقـم العضـويـة : 39984
الجـنــس : ذكر
المشاركات: 12,225
أعجبني: 1,596
تلقى إعجاب 1,510 مرة في 1,247 مشاركة
افتراضي

أسئلتك لا يوجد لها إجابة منطقية عند القوم إلا من خلال تراثهم القديم الذي هو في الأصل اخرهم عن ركب الأمم.
ولكن هنالك إجابة واحدة مقنعة وهي:
لا يوجد إله.





رد مع اقتباس
  #5  
قديم 24-12-2016, 10:48 PM
الصورة الرمزية ابوخليل
ابوخليل ابوخليل غير متواجد حالياً
G
 
تاريخ التسجيل: Apr 2016
رقـم العضـويـة : 41584
الدولة: S
الجـنــس : ذكر
المشاركات: 264
أعجبني: 66
تلقى إعجاب 64 مرة في 57 مشاركة
افتراضي

نعم .. اسئلته لايوجد لها اجابات منطقيه عند القوم لامن خلال التراث القديم ولا غيره . اما انت فأرى انك قد توصلت الى اجابه منطقيه وحاسمه
فهنيئا لك هذه القناعة واليقين .. هذا اذا كنت مقتنعا 100% بالحقيقة التي توصلت اليها وأتمنى ان تظل على قناعتك





رد مع اقتباس
  #6  
قديم 24-12-2016, 10:57 PM
الصورة الرمزية يمكن مها
يمكن مها يمكن مها غير متواجد حالياً
مسك فواح
 
تاريخ التسجيل: Feb 2015
رقـم العضـويـة : 40217
الدولة: رياااز
الجـنــس : أنثى
المشاركات: 904
أعجبني: 6
تلقى إعجاب 182 مرة في 155 مشاركة
افتراضي

جاي تسال ملحدين مايدرون وين الله قاطهم

من جدك

اذا انت جاد فمكانك غلط

واذا تستهبل

فالله يرحم حالك وضعفك






التـوقيـع “شريعة محمّد ستسود العالم، لانسجامها مع العقل والحكمة”
-الأديب الروسي تولستوي
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 27-12-2016, 01:17 PM
الصورة الرمزية آلبادون
آلبادون آلبادون متواجد حالياً
عضو الشبكة الليبرالية
 
تاريخ التسجيل: Feb 2016
رقـم العضـويـة : 41278
الجـنــس : ذكر
المشاركات: 2,493
أعجبني: 44
تلقى إعجاب 227 مرة في 205 مشاركة
افتراضي

لماذا يغضب الله؟!
هناك مسائل أكبر من غضب الله الواضح انك تعرف الله تكفى دلنا على بابه عندي اساله كثيره جعلتني في هلوسة من سنوات لم يجب عليه أحد حتى الساعه






التـوقيـع قال ربي الملك عبد العزيز .
وطن فيه بيت الله ... لانحميه لانستحق العيش فيه

وقال عم الرسول.
للبيت رب يحميه ... ولقومه تحصنو رؤوس الجبال

شتان بين هذا ......وذاك
كفاكم تطبيل بالعرب
ما بين ايديكم لم يخلق مثلهم في البلاد

ربي الملك عبدالعزيز
صلاتي وسلامي عليك ابدآ مابقية
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 28-12-2016, 08:39 PM
الصورة الرمزية FAISAL
FAISAL FAISAL غير متواجد حالياً
.
 
تاريخ التسجيل: Oct 2010
رقـم العضـويـة : 7129
الجـنــس : ذكر
المشاركات: 277
أعجبني: 167
تلقى إعجاب 40 مرة في 36 مشاركة
افتراضي

اقتباس
مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة آلبادون
لماذا يغضب الله؟!
هناك مسائل أكبر من غضب الله الواضح انك تعرف الله تكفى دلنا على بابه عندي اساله كثيره جعلتني في هلوسة من سنوات لم يجب عليه أحد حتى الساعه

وش جاك أنت ألحدت ولا على وشك؟ طيب وصلت للطريق و لا ندليّك؟






التـوقيـع
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 30-12-2016, 01:11 PM
الصورة الرمزية آلبادون
آلبادون آلبادون متواجد حالياً
عضو الشبكة الليبرالية
 
تاريخ التسجيل: Feb 2016
رقـم العضـويـة : 41278
الجـنــس : ذكر
المشاركات: 2,493
أعجبني: 44
تلقى إعجاب 227 مرة في 205 مشاركة
افتراضي

اقتباس
مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة faisal
وش جاك أنت ألحدت ولا على وشك؟ طيب وصلت للطريق و لا ندليّك؟

انا لا امتطي طرح السطول
كلمة ليبرالي وملحد أسماء لايعي من يمتطيها في الأصل تلك الأسماء في الأصل لا وجد لها حتى كلمة اللأحاد في نص الكتاب تختلف عن ماهو موجود الإلحاد هو القرب والميل طبق تفسير الآحاد على قوله
لِسَانُ الَّذِي يُلْحِدُونَ إِلَيْهِ أَعْجَمِيٌّ
أي لسان الذين يقتربون ويميلون له اعجمي
هذا يعني أن الملحد هو من يميل ويقترب من الدين وليس العكس
عندما أقول لأحد السطول ياملحد الوجب انه ينبسط لاني لم اقول غير الحقيقه ف الملحد هو من مال واقترب لدين
لا العكس
قلبوا المفاهيم والماهيه حتى أصبحنا ندعوا من يكفر بالنص ولا يومن به ملحد
كيف ملحد وهو يبتعد عن الدين ولا يقترب منه ؟!
اسم ملحد في النص اسم جيد يطلق على من اقترب ومال لدين
تستطيع من اليوم ان تدعوني ملحد لاني اقترب واميل لمن يؤمن ب الكتاب






التـوقيـع قال ربي الملك عبد العزيز .
وطن فيه بيت الله ... لانحميه لانستحق العيش فيه

وقال عم الرسول.
للبيت رب يحميه ... ولقومه تحصنو رؤوس الجبال

شتان بين هذا ......وذاك
كفاكم تطبيل بالعرب
ما بين ايديكم لم يخلق مثلهم في البلاد

ربي الملك عبدالعزيز
صلاتي وسلامي عليك ابدآ مابقية
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 30-12-2016, 01:53 PM
الصورة الرمزية ابوخليل
ابوخليل ابوخليل غير متواجد حالياً
G
 
تاريخ التسجيل: Apr 2016
رقـم العضـويـة : 41584
الدولة: S
الجـنــس : ذكر
المشاركات: 264
أعجبني: 66
تلقى إعجاب 64 مرة في 57 مشاركة
افتراضي

اقتباس
مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة آلبادون
انا لا امتطي طرح السطول
كلمة ليبرالي وملحد أسماء لايعي من يمتطيها في الأصل تلك الأسماء في الأصل لا وجد لها حتى كلمة اللأحاد في نص الكتاب تختلف عن ماهو موجود الإلحاد هو القرب والميل طبق تفسير الآحاد على قوله
لِسَانُ الَّذِي يُلْحِدُونَ إِلَيْهِ أَعْجَمِيٌّ
أي لسان الذين يقتربون ويميلون له اعجمي
هذا يعني أن الملحد هو من يميل ويقترب من الدين وليس العكس
عندما أقول لأحد السطول ياملحد الوجب انه ينبسط لاني لم اقول غير الحقيقه ف الملحد هو من مال واقترب لدين
لا العكس
قلبوا المفاهيم والماهيه حتى أصبحنا ندعوا من يكفر بالنص ولا يومن به ملحد
كيف ملحد وهو يبتعد عن الدين ولا يقترب منه ؟!
اسم ملحد في النص اسم جيد يطلق على من اقترب ومال لدين
تستطيع من اليوم ان تدعوني ملحد لاني اقترب واميل لمن يؤمن ب الكتاب

الإلحاد لغة الميل ويستعمل في الشرع: الميل بعد الاستقامة قال ـ تعالى ـ: {إِنَّ الَّذِينَ يُلْحِدُونَ فِي آَيَاتِنَا لَا يَخْفَوْنَ عَلَيْنَا} وقوله ـ تعالى ـ: {وَلِلَّهِ الْأَسْمَاءُ الْحُسْنَى فَادْعُوهُ بِهَا وَذَرُوا الَّذِينَ يُلْحِدُونَ فِي أَسْمَائِهِ سَيُجْزَوْنَ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ}

مفهوم الإلحاد : (لغة ـ إصطلاحاً).
■ الإلحاد لفة :
لإلحاد لغة مصدر قولهم : ألحد يلحد، وهو مأخوذ من مادة (ل ح د) التي تدل على ميل عن الاستقامة، يقال ألحد الرجل : إذا مال عن طريقة الحق والإيمان، وسمي اللحد لحدا لأنه مائل في أحد جنبي الجدث (القبر)، والملتحد : الملجأ، سمي بذلك لأن اللاجئ يميل إليه، وقال الراغب : يقال : لحد بلسانه إلى كذا : مال، وقال الجوهري : وألحد فلان : مال عن الحق، وألحد في دين الله، حاد عنه وعدل، ولحد لغة فيه، وألحد الرجل : أي ظلم في الحرم، والتحد مثله، وأصله من قوله تعالى : (ومن يرد فيه بإلحاد بظلم)، والباء في (بإلحاد) زائدة، الملحد : الجائر بمكة، وقال ابن منظور : لحد في الدين يلحد، وألحد مال وعدل، وقيل : لحد مال وجار.
وَقَالَ ابْنُ السِّكِّيتِ : المُلْحِدُ : العَادِلُ عَنِ الحَقِّ المُدْخِلُ فِيهِ مَا لَيْسَ فِيهِ، يُقَالُ : قَدْ أَلْحَدَ فِي الدِّينِ وَلَحَدَ أَيْ حَادَ عَنْهُ، وَرُوِيَ : لَحَدْتُ : مِلْتُ، وَأَلْحَدْتُ : مَارَيْتُ وَجَادَلْتُ وَأَلْحَدَ : مَارَى وَجَادَلَ، وَمَعْنَى الإِلْحَادِ فِي اللُّغَةِ المَيْلُ عَنِ القَصْدِ، وَلَحَدَ عَلَيَّ فِي شَهَادَتِهِ يَلْحَدُ لَحْداً : أَثِمَ، وَلَحَدَ إِلَيْهِ بِلِسَانِهِ : مَالَ.

وَقَالَ أَبُو حَيَّانَ فِي تَفْسِيرِ قَوْلِهِ تَعَالَى : (لِسَانُ الَّذِي يُلْحِدُونَ إِلَيْهِ أَعْجَمِيٌّ وَهَذَا لِسَانٌ عَرَبِيٌّ مُبِينٌ) (النحل : 103) قَرَأَهَا حَمْزَةُ مِنْ (لَحَدَ) ثُلاثِيًّا، وَقَرَأَ بَاقِي السَّبْعَةِ بِضَمِّ اليَاءِ وَكَسْرِ الحَاءِ مِنْ (أَلْحَدَ) رُبَاعِيًّا، وَهُمَا بِمَعْنًى وَاحِدٍ، يُقَالُ : أَلْحَدَ القَبْرَ وَلَحَدَهُ إِذَا أَمَالَ حَفْرَهُ عَنِ الاسْتِقَامَةِ، فَحَفَرَ فِي شِقٍّ مِنْهُ، ثُمَّ اسْتُعِيرَ لِكُلِّ إِمَالَةٍ عَنِ الاسْتِقَامَةِ، وَالمَعْنَى : لِسَانُ الرَّجُلِ الَّذِي يُمِيلُونَ قَوْلَهُمْ عَنِ الاسْتِقَامَةِ إِلَيْهِ لِسَانٌ أَعْجَمِيٌّ غَيْرُ بَيِّنٍ.

■ الإلحاد اصطلاحاً :
قَالَ الكَفَوِيُّ : الإِلْحَادُ هُوَ المَيْلُ عَنِ الحَقِّ، وَهَذَا أَقْرَبُ إِلَى أَنْ يَكُونَ تَعْرِيفاً لُغَوِيًّا، وَمِنَ المُمْكِنِ أَنْ نَقْتَبِسَ مِمَّا ذَكَرَهُ المُفَسِّرُونَ تَعْرِيفاً اصْطِلاحِيًّا فَنَقُولُ : الإِلْحَادُ : هُوَ المَيْلُ عَنِ الحَقِّ وَالعُدُولُ عَنْهُ فِيمَا يَتَعَلَّقُ بِأَسْمَاءِ اللهِ تَعَالَى أَوْ بَيْتِهِ الحَرَامِ أَوْ بِآيَاتِهِ الكِرَامِ فِي دَلالَتِهَا أَوْ فِيمَنْ تَنَزَّلَتْ عَلَيْهِ.
(منقول للتعريف بمعنى ملحد)





رد مع اقتباس
  #11  
قديم 31-12-2016, 03:56 AM
الصورة الرمزية آلبادون
آلبادون آلبادون متواجد حالياً
عضو الشبكة الليبرالية
 
تاريخ التسجيل: Feb 2016
رقـم العضـويـة : 41278
الجـنــس : ذكر
المشاركات: 2,493
أعجبني: 44
تلقى إعجاب 227 مرة في 205 مشاركة
افتراضي

اقتباس
مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابوخليل
الإلحاد لغة الميل ويستعمل في الشرع: الميل بعد الاستقامة قال ـ تعالى ـ: {إِنَّ الَّذِينَ يُلْحِدُونَ فِي آَيَاتِنَا لَا يَخْفَوْنَ عَلَيْنَا} وقوله ـ تعالى ـ: {وَلِلَّهِ الْأَسْمَاءُ الْحُسْنَى فَادْعُوهُ بِهَا وَذَرُوا الَّذِينَ يُلْحِدُونَ فِي أَسْمَائِهِ سَيُجْزَوْنَ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ}

مفهوم الإلحاد : (لغة ـ إصطلاحاً).
■ الإلحاد لفة :
لإلحاد لغة مصدر قولهم : ألحد يلحد، وهو مأخوذ من مادة (ل ح د) التي تدل على ميل عن الاستقامة، يقال ألحد الرجل : إذا مال عن طريقة الحق والإيمان، وسمي اللحد لحدا لأنه مائل في أحد جنبي الجدث (القبر)، والملتحد : الملجأ، سمي بذلك لأن اللاجئ يميل إليه، وقال الراغب : يقال : لحد بلسانه إلى كذا : مال، وقال الجوهري : وألحد فلان : مال عن الحق، وألحد في دين الله، حاد عنه وعدل، ولحد لغة فيه، وألحد الرجل : أي ظلم في الحرم، والتحد مثله، وأصله من قوله تعالى : (ومن يرد فيه بإلحاد بظلم)، والباء في (بإلحاد) زائدة، الملحد : الجائر بمكة، وقال ابن منظور : لحد في الدين يلحد، وألحد مال وعدل، وقيل : لحد مال وجار.
وَقَالَ ابْنُ السِّكِّيتِ : المُلْحِدُ : العَادِلُ عَنِ الحَقِّ المُدْخِلُ فِيهِ مَا لَيْسَ فِيهِ، يُقَالُ : قَدْ أَلْحَدَ فِي الدِّينِ وَلَحَدَ أَيْ حَادَ عَنْهُ، وَرُوِيَ : لَحَدْتُ : مِلْتُ، وَأَلْحَدْتُ : مَارَيْتُ وَجَادَلْتُ وَأَلْحَدَ : مَارَى وَجَادَلَ، وَمَعْنَى الإِلْحَادِ فِي اللُّغَةِ المَيْلُ عَنِ القَصْدِ، وَلَحَدَ عَلَيَّ فِي شَهَادَتِهِ يَلْحَدُ لَحْداً : أَثِمَ، وَلَحَدَ إِلَيْهِ بِلِسَانِهِ : مَالَ.

وَقَالَ أَبُو حَيَّانَ فِي تَفْسِيرِ قَوْلِهِ تَعَالَى : (لِسَانُ الَّذِي يُلْحِدُونَ إِلَيْهِ أَعْجَمِيٌّ وَهَذَا لِسَانٌ عَرَبِيٌّ مُبِينٌ) (النحل : 103) قَرَأَهَا حَمْزَةُ مِنْ (لَحَدَ) ثُلاثِيًّا، وَقَرَأَ بَاقِي السَّبْعَةِ بِضَمِّ اليَاءِ وَكَسْرِ الحَاءِ مِنْ (أَلْحَدَ) رُبَاعِيًّا، وَهُمَا بِمَعْنًى وَاحِدٍ، يُقَالُ : أَلْحَدَ القَبْرَ وَلَحَدَهُ إِذَا أَمَالَ حَفْرَهُ عَنِ الاسْتِقَامَةِ، فَحَفَرَ فِي شِقٍّ مِنْهُ، ثُمَّ اسْتُعِيرَ لِكُلِّ إِمَالَةٍ عَنِ الاسْتِقَامَةِ، وَالمَعْنَى : لِسَانُ الرَّجُلِ الَّذِي يُمِيلُونَ قَوْلَهُمْ عَنِ الاسْتِقَامَةِ إِلَيْهِ لِسَانٌ أَعْجَمِيٌّ غَيْرُ بَيِّنٍ.

■ الإلحاد اصطلاحاً :
قَالَ الكَفَوِيُّ : الإِلْحَادُ هُوَ المَيْلُ عَنِ الحَقِّ، وَهَذَا أَقْرَبُ إِلَى أَنْ يَكُونَ تَعْرِيفاً لُغَوِيًّا، وَمِنَ المُمْكِنِ أَنْ نَقْتَبِسَ مِمَّا ذَكَرَهُ المُفَسِّرُونَ تَعْرِيفاً اصْطِلاحِيًّا فَنَقُولُ : الإِلْحَادُ : هُوَ المَيْلُ عَنِ الحَقِّ وَالعُدُولُ عَنْهُ فِيمَا يَتَعَلَّقُ بِأَسْمَاءِ اللهِ تَعَالَى أَوْ بَيْتِهِ الحَرَامِ أَوْ بِآيَاتِهِ الكِرَامِ فِي دَلالَتِهَا أَوْ فِيمَنْ تَنَزَّلَتْ عَلَيْهِ.
(منقول للتعريف بمعنى ملحد)

سوف اكتفي ب الرد على قوله
وَلِلَّهِ الْأَسْمَاءُ الْحُسْنَى فَادْعُوهُ بِهَا وَذَرُوا الَّذِينَ يُلْحِدُونَ فِي أَسْمَائِهِ سَيُجْزَوْنَ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ
لونظرة لمن هذه الايه تجدها لنا نحن من أمن بالله واقترب
الحقيقه اني بحث في كتاب الله عن أسماء كثيره لله لم أجد في التص سوى 44اسم من أي جيب أتت البقيه؟!

لذلك الله يقول لمن يومن بأن الله له أسماء محدود في النص

ومن جاء ب البقيه هو كذاب من جعلها 99 اسم يصفه القرآن ب الملحد ويقول النص عنه ذر الذين يلحدون (في) أسمائي .
من جاء لنا ببقية أسماء الله ومن أي كتاب؟!
99 اسم خرج منه 44 واضحه جاء به النص .
من يومن بأن الله له 99 اسم مشكوك في إيمانه عليه أن يراجع ايمانه ويحذر نفسه كي ليدخل في الالحاد ب اسماءالله






التـوقيـع قال ربي الملك عبد العزيز .
وطن فيه بيت الله ... لانحميه لانستحق العيش فيه

وقال عم الرسول.
للبيت رب يحميه ... ولقومه تحصنو رؤوس الجبال

شتان بين هذا ......وذاك
كفاكم تطبيل بالعرب
ما بين ايديكم لم يخلق مثلهم في البلاد

ربي الملك عبدالعزيز
صلاتي وسلامي عليك ابدآ مابقية
رد مع اقتباس
  #12  
قديم 02-01-2017, 04:39 AM
الصورة الرمزية محمود المليجي
محمود المليجي محمود المليجي متواجد حالياً
عضو الشبكة الليبرالية
 
تاريخ التسجيل: Oct 2015
رقـم العضـويـة : 40899
الدولة: الكويت
الجـنــس : ذكر
المشاركات: 302
أعجبني: 101
تلقى إعجاب 62 مرة في 46 مشاركة
افتراضي

مادام شيخنا البادون حاظر في هذا الموضوع فلن نفتي على هوانا الشغله يبيلها مخ متسلطن ومزاج متكلف وحنا مجرد دراويش على قد الحال





رد مع اقتباس
  #13  
قديم 21-01-2017, 04:38 AM
Sad Hoc Sad Hoc غير متواجد حالياً
عضو الشبكة الليبرالية
 
تاريخ التسجيل: Jul 2016
رقـم العضـويـة : 41854
العمر: 24
الجـنــس : ذكر
المشاركات: 5
أعجبني: 0
تلقى إعجاب 0 مرة في 0 مشاركة
افتراضي

مبدئا كما اسلف الاخ او الاخت ان كنت فعلا تبحث عن اجابة لتساؤلك و جاد في ما تريد فهل من الممكن ان تخبرني عن سبب اختيارك لهدا المكان بالتحديد ؟ فلا نملك هنا لا من نوابغ اللغة و لا من نوابغ الفقه او التفسير ما قد يستطيع ان يشبع وسواسك و بالتالي فاظن و الله اعلم انك جئت لتسمع ما تريد ؟ او تسمع اجابة غير مقنعة

بالعودة الى اسئلتك و نبدا بالسؤال الاول

ان كنت انسان عاقل فات تعلم انه لا يوجد علم بعتبار الاديان احد العلوم ياخد بالطريقة التي تريد بطرحك لهدا السؤال .. عجزك ايها الجميل عن فهمك كلمة من لغة هي اكبر لغات العالم و ربما اكثرها تعقيدن و دين كتبت فيه مئات الالف من الكتب التي تحاول تفسيره و لا زالت تكتب الى اليوم لن يجعلك تضرب بهادا الدين او العلم عرض الحائط ...
ما رايك ان تفتح موضوع في جامعة اجنبية او عربية او مهما كانت جنسيتها و تطلب منهم القيمة الحقيقية للرقم الدي تقوم عليه اغلب علوم الرياضيات و الفزياء و الميكانيك و هو 3.14 و التي لم تحدد الى اليوم هل لديك الجراة لتضرب بهده العلوم عرض الحائط ؟

ليفهم اخي معنى غضب الله فعله ان يعيد مراجعة الكثير من المفاهيم الدينية و اللغوية اولها مفهوم الغضب و اي ورد في كتاب المسلمين و ان تراجع معنى القضاء و القدر و المكتوب او الاهم ان تراجع فكرة الخلق من الاساس .. لمادا خلقت ؟
و ان اردت ان نستسهل في هده المفاهيم فليس لدي مانع

بالنسبة لسؤالك الثاني قد يقول لك بعض المشايخ ان الله خلقك لتعبده و فقط و مثل هده الاجابات المريضة سبب الحاد الكثير من الشباب و بالتالي ساحاول ان اجمع لك اجابة اكثر اقناعا من خلال فهم بعض الملحدين الدين اسلمو و بعض المجددين امثال عدنان براهيم لعلى و عسى قد يكون اقرب الى طريقة تفكريك و بمصطلحات قد يكفرني بها بعض المسلمين

بالعقل و بعيدا عن الاديان لكل بداية نهاية و لكل مخلوق خالق من اعقد المخلوقات على وجه الارض تصميما الدي هو الانسان الى الكاس الزجاجي الدي في مطبخك و بالعقل ايضا مهما طالت سلسلة الخلق هناك بداية للسلسلة و هناك خالق واحد و بالتالي ان كنت تؤمن بوجود اكثر من عالم او اكثر من الاه فان ورائهم خالق واحد .. تحب ان تسميه الرب او الله او احمد او محمد في النهاية شئت او ابيت هو خالق كل شيء و انت اضعف من ان تواجهه
و لان حجمك كما قلت لا يتعدى جزئا من المليار من نقطة ضوء في هدا الكون فلا تتوقع يا حبيبي الصغير الجميل ان تكون فقيه المجرة و تملك الفكرة الثاقبة الثابة الحقيقية عن سر الخلق بكائنات و جماده حتى لو امضيت مليارات السنوات الاخرى بسبب حجمك التافه

و بالتالي في ظل وجود عشرات الافكار عن خالق هدا الكون ارتأى ملايير البشر او لنتلكم في يومنا هدا ارتاى ملياري مسلم تصديق فكرة و فسلفة هي الاقرب الى العقل الدي تحدثنا عنه في البداية و بامكانك ان تكفر بها كما تشاء

الفكرة يا صديقي انه بعد ان خلق الخالق ( كما شئت سميه ) الكون الشاسع الدي تحدثت عنه انت بلسانك بدا في خلق المخلوقات التي ستعمره و بعد ان خلق مخلوقات مبرمجة لخدمته مثل الالات التي يخترعها البشر اليوم ارتأى هدا الخالق ان يخلق مخلوقات دكية لتعمر هدا الكون و عندما نقول دكية فهي تتصرف من تلقاء نفسها و لكن بحكم انه خالق هدا الكون فهو ليس عاجزا عن التدخل في شؤونها متى شاء فخلق الخالق مخلوقات 1.0 تسمى الجن لتعمر هدا الكون و لكن فشل هدا الخلق في المهمة و افسد في الارض فقرر الخالق ان يخلق مخلوقات جديدة 2.0 تسمى البشر او الانسان او ادم او كما شئت سمه

و لانه سيجعلها خليفة في الارض لتعمر هدا الجزء من الكون اخد الخالق من كل انوع الطين الموجودة في الارض لشيء يعلمه هو و جسم هدا المخلوق و نفخ فيه الروح و قدمه الى الملائكة على انه المخلوق الدي سيعمر هدا الكون فقالت الملائكة و هدا من كتاب المسلمين كيف تخلق من يفسد في الارض لانها رات ما فعله المخلوق السابق فاجاب الخالق بانه يعلم ما لا يعلمون ثم جائت الاجابة في الاية القادمة و هي عندما علم ادم الاسماء كلها و طلب منه ان ينبئه بها و فعل ادم كانت هده هي الاجابة و السر .. و هي ان الخالق يعلم النزعة الفاسدة في المخلوق 2.0 و لكن الجديد فيه هو عقله و قدرته على التعلم و هده القدرة ستجعله يتغلب على هده النزعة و حدث ما حدث بامر خالق الكون و انزل ادم الى الارض التي خلقه من الاساس ليكون خليفة فيها

و بدات المسابقة التي تحدثت انت عنه و هي ان ينجح ادم في انجاز المهمهة و هي تعمير الارض و اصلاحها ان يتغلب على النزعة الفاسدة و لا يحدو حدو المخلوق السابق و لانه الله يحب هدا المخلوق و يعرف تكوينه و نفسه و روحه كان يعينه بما يسمى بالاديان و الرسائل السماوية ليدكره دائما بالمهمة التي جاء من اجلها . و في النهاية سيحاسب هدا المخلوق على ما قام به في هده الدينا و مدى التزامه بالرسالة و المهمة التي كلف بها

------------------------------------

هل خلق الخالف عوالم او مجرات او مخلوقات اخرى لا نعلم عنها شيئا لم نتوصل الها بعلمنا و لم يخبره بنا هو في رسائله ؟
الخالق اعلم و لكن المتفق عليه حتى الان ان البشر الى الان لم يجدو عوالم اخرى و مخلوقات اخرى و لازيدك من الشعر بيتا يقول بعض المسلمين مثل عدنان ابراهيم انه ان وجدت
فهدا ليس بالغريب و لا بالمخالف للدين فخالق هدا الكون قادر على خلق اي شيء اخر بل وصل بهم الامر الى القول الى ان هناك بعض الرسائل في القران و هو كتاب المسلمين يقول
بوجود عوالم اخرى و ان السبع سموات و السبع اراضي التي تحدث عنها القران هي سبع عوالم و ان هناك من الحديث عن الرسول ما يؤكد هدا بقول احد الحابة لاحد السائلين عن الاية
انه لو اخبره بالتفسير الدي سمعه عن رسول الله لكفر
بل و قال بعضهم انه خلق مثل المخلوق 2.0 مخلوقات تشبهه و الا كيف عرف الملائكة ان هدا المخلوق سيفسد في الارض سيسفك الدماء فالمخلوق 1.0 لم يكن دو دم بل خلق من نار ؟

لمادا لا يتدخل الله اليوم لوقف هده الحروب و الدمار الدي يحدث في الارض؟
لم يتدخل لانه خلقك بتكوين يمكنك من ان تتعلم من اخطائك و تخرج من هدا الفساد بنفسك و تصلح في الارض و لكي لا يؤثر على نتائج المسابقة كما اسمتها انت و لانه بالعقل ان تدخل في تسيير كل شيء فلن يكون هناك اي معى خلقنا و للحساب و العقاب فلو شاء لاكتفى بالملائكة

متى ينتهي كل هدا؟
هنا يخطأ الكثر في الاجابة بالتفكير في انه بعد ملايين او ملايير السنين او او او و الاجابة هو انه ينتهي بموتك

المئات من الاسئلة تستطيع طرحها او محاولة الاجابة عنها و لكن في راي انا سواء استطعت ان اجد لها اجابة في كتاب الله او لم اجد لجهلي او لعدم وجودها فهدا لا يجعل من هدا الدين او الفلسلفة او العلم العظيم التي اتى به رجل يدعى محمد ابن عبد الله بالشيء الهين الدي يمكن تاليفه هنا خاصة و اني بالعقل ايضا اصدق ان خالق هده النوعية من الكائنات البشر و ملكلفها بهده المهمة لم يخلقها عبثا او للهو و لم يخلقها لكي يتركها بدون رسائل لارشادها

حاولت ان اعطيك نظرة واسعة عن الخلق و الكون قد تكون متطرفة قليلا و لكن اظن انني لم اخرج عن فكر الاسلام و استغفر الله بين و بين نفسي ان كنت قد اخطات في وصف خالقي او رسولي بما لا يليق به





رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:16 PM.


Powered by vBulletin Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd