العودة   الشبكة الليبرالية الحرة > الأقسام العامة > المنتدى العام ( سياسة و فكر )

الملاحظات

قائمة الأعضاء المشار إليهم في هذا الموضوع:

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
Prev المشاركة السابقة   المشاركة التالية Next
  #1  
قديم 05-03-2023, 10:12 PM
الصورة الرمزية د/عبدالله
د/عبدالله د/عبدالله غير متواجد حالياً
" ما قل - ودل "
 
تاريخ التسجيل: Dec 2017
رقـم العضـويـة : 43733
الدولة: في البيت ههه
الجـنــس : ذكر
المشاركات: 26,272
أعجبني: 9,498
تلقى إعجاب 4,752 مرة في 4,228 مشاركة
منشن: 171 مشاركة
الإشارات: 1 موضوع
افتراضي اليمني في أمريكا ..







السلام عليكم ..

مدح الله سبحانه وتعالى اليمن وأهله في القران الكريم , ثم مدحهم الرسول الكريم في بعض الأحاديث , فكان لا بد ان يمدح العرب اصل العرب في مواضع كثيرة , وكان اقل ما قالوه فيهم :
اليمني , مثل المطر أينما وقع نفع ..

وهذا صحيح فالإخوة الكرام من يمن الحكمة والإيمان , لهم فضل كبير على البلاد والعباد عندما تواجدوا هنا مبكرا للمساعدة في تطوير البلد اقتصاديا وعمرانيا ولا يزالون , ففي البدايات لم يكن الا هم - دون ان نغفل طبعا ان اكثر من قدم مساعدات لليمن الشقيق هي بلادنا - , ولكن هذا ليس موضوعنا , فاليمنيين - ما شاء الله - وصلوا الى كافة بقاع الدنيا تقريبا , موضوعنا عن اليمنيين في أمريكا ..

من يصدق ان عدد اليمنيين في أمريكا حوالي مليون , والبداية أتت من هنا ..

فحين عانى هنري فورد (مؤسس شركة فورد الأميركية للسيارات) من إضراب واسع من قبل العمال الأوربيين والمكسيكيين , سأل عن بلد لا تستهوي عمالَه الإضرابات , ولا يعرفونها أصلا ، فأشير عليه باليمن ..

أرسل "فورد" سفينة إلى ميناء عدن عادت إلى أميركا وعلى متنها ألفي يمني استقر جزء منهم في ضاحية ديربورن في ديترويت بولاية متشغن , وان كانت بعض المصادر التاريخية تشير إلى أن أوّل هجرة لليمنيين إلى أميركا ، كانت في عام 1870 م , حيث استقر هناك بعض اليمنيين للعمل والتجارة البسيطة في مصانع وورش الحديد والصلب التي كانت منتشرة في ولايات الشمال الشرقي الأميركية مثل نيويورك وغيرها ..

نعود الى صاحبنا فورد رحمه الله , الذي يعتبر أحد أوائل مصنّعي السيارات ولعله ظل يحمل جميلاً للشخص الذي أشار عليه باستقدام العمال اليمنيين , حيث اثبتوا وجودهم وتفاني العمال اليمنيون في عملهم في مصانع فورد وغيرها من مصانع السيارات ولتتكون هناك جالية يمنية , يقال ان عددهم تجاوز المليون كما اسلفت يمثلون 20 % من سكان أمريكا العرب , وان 90 % منهم يحملون الجنسية الأمريكية ويعضهم اصبح في مناصب كبيرة هناك , وصل بعضهم الى قبة الكونجرس ..

والعجيب انك عندما تزور ولاية ميشجن الامريكية في هام ترامك او ديربورن او ديترويت تشعر وكأنك في اليمن بسبب الانتشار الواسع لليمنيين الأميركيين في الولاية ..

اليوم ربما يكون هو الجيل الثالث او الرابع لليمني في أمريكا , وهو الجيل الذي نال حظا جيدا من التعليم فتحصل على وظائف رفيعة , ومن هذا الجيل تشكّلت "الجمعية الأميركية اليمنية " والمؤسسات والجمعيات و التي تقوم بدور متميز واستطاع هذا الجيل وخلال السنوات الأخيرة ، احداث نقلة نوعية كبيرة في حياة الجالية اليمنية الأميركية ، تلخصت في إقبال أبنائها على المشاركة في كافة الأعمال وخصوصا التجارية منها ..

لقد كان اليمنيين باختصار خير سفراء للأمة العربية والإسلامية في تلك البقاع وغيرها من البقاع في كافة ارجاء المعمورة ..

طبعا وان اكتب هذا المقال , تمنيت ان كان لأخوتنا اليمنيين الأمريكيين دور في تحسين مستوى الحياة في الوطن الأم , اليمن السعيد , حتى يكون وضعه افضل مما هو عليه اليوم ..






التـوقيـع
" هذه المساحة منكم ولكم , فشاركونا اذا احببتم ولكم الشكر والتقدير "
رد مع اقتباس
 


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الشبكة الليبرالية الحّرة هي شبكة ذات إدارة من مختلف الدول والأقطار بالعالم، وهي لا تمثل أو تتبع بأي شكل من الأشكال أي دولة عربية أو غير عربية، وعليه فإننا نؤكد أن جميع المشاركات تعبّر عن رأي كاتبها، ولا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الإدارة.
الساعة الآن 12:20 PM.


Powered by vBulletin
Copyright ©2000 - 2024